Eng  |  Fr
Eng  |  Fr

غينيا الاستوائية: البيانات الاقتصادية

1.النظام الاقتصادي

كان لاكتشاف النفط واستغلال كميات كبيرة من احتياطيات النفط والغاز، الفضل في تحقيق معدلات نمو كبيرة؛ إلا أن تذبذب أسعار النفط أدى إلى تقلبات كبيرة في نمو الناتج المحلي الإجمالي خلال السنوات الأخيرة. ولا يزال إنتاج الهيدروكربون يهيمن على الاقتصاد، وقد التمست الحكومة الاستثمار الأجنبي، لتنويع اقتصادها.

وعلى الرغم من أن غينيا الاستوائية كانت تعتمد، قبل استقلالها، على الكاكاو في الحصول على العملة الصعبة؛ إلا أن إهمال الاقتصاد الريفي، في ظل الحكومات المتعاقبة، أدى إلى تضاؤل إمكانية تحقيق نمو اقتصادي، اعتماداً على الزراعة.

كما أن نمو الناتج المحلي الإجمالي الحقيقي في غينيا الاستوائية كان ضعيفا في السنوات الأخيرة، حيث بلغ متوسطه -0.5 في المائة سنويا من عام 2010 إلى عام 2014، بسبب تراجع قطاع الهيدروكربون. وظل التضخم منخفضا جدا في عام 2016م.

وقد توقف عدد من برامج المعونة، التي كان يرعاها البنك الدولي وصندوق النقد الدولي، منذ عام 1993، بسبب الفساد الحكومي وسوء الإدارة، وقد وجهت انتقادات واسعة للحكومة لافتقارها إلى الشفافية، وسوء استخدامها لعائدات النفط. وقد بذلت الحكومة جهوداً لمعالجة هذه المسألة من خلال الامتثال عام 2010 لـ “مبادرة الشفافية في مجال الصناعات الاستخراجية”.

من موارد الثروة الطبيعية غير المستغلة، في جمهورية غينيا الاستوائية: الكولومبيت-تانتالايت، والذهب، والزنك، والألماس، وغيرها من المعادن الأساسية. وتُعد الغابات، والزراعة، من العناصر الثانوية المكونة للناتج المحلي الإجمالي أيضاً.

وفي عام 2017، وقعت غينيا الاستوائية اتفاقا أوليا مع غانا لبيع الغاز الطبيعي المسال؛ فمع تراجع إنتاج النفط، تعتقد الحكومة أن الغاز الطبيعي المسال يمكن أن يوفر زيادة في الايرادات، ولكنه يتطلب استثمارات كبيرة وفترة زمنية  طويلة لتطويرها.

2. إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2017م

أ. مقوماً بالقوة الشرائية في الولايات المتحدة الأمريكية: 29,38 مليار دولار.

ب. مقوماً بسعر الصرف الرسمي للدولار: 10.07 بليون دولار.

ج. معدل النمو الحقيقي لإجمالي الناتج المحلي: – 7.4 %.

د. متوسِّط دخل الفرد من إجمالي الناتج المحلي المذكور (مقوماً بالقوة الشرائية في الولايات المتحدة الأمريكية): 34.900 دولار.

3. مصادر إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2017

أ. قطاع الزراعة: 2.5%.

ب. قطاع الصناعة: 56.5%.

ج. قطاع الخدمات: 41%.

4. قوة العمل: 195200 عامل، طبقاً لتقديرات عام 2007.

5. معدل البطالة: 7.33%، طبقاً لتقديرات عام 2016.

6. السكان تحت خط الفقر: المعلومات 44% ، طبقاً لتقديرات عام 2011م.

7. معدل التضخم: 1.7%، طبقاً لتقديرات عام 2017م.

8. الاستثمار: 42% من إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2012م.

9. الموازنة، طبقاً لتقديرات عام 2017م.

أ. الإيرادات: 3.186 مليار دولار.

ب. النفقات: 3.431 مليار دولار.

10. الدين العام: 23.4% من إجمالي الناتج المحلي، طبقاً لتقديرات عام 2017م.

11. الزراعة ـ المنتجات

من أهم المنتجات الزراعية في جمهورية غينيا الاستوائية: البن، والكاكاو، والأرز، والمينهوت، والموز، واليام (ضرب من البطاطا بعضه حلو)، وزيت بذور النخيل، والخشب، والماشية.

12. الصناعات

من أهم الصناعات في جمهورية غينيا الاستوائية: النفط، ونشارة الخشب، والغاز الطبيعي.

13. معدل نمو الإنتاج الصناعي: – 5.6 %، طبقاً لتقديرات عام 2017م.

14. الصادِرات، طبقاً لتقديرات عام 2017م.

أ.  القيمة الإجمالية للصادرات: 5.412 ملياردولار.

ب. أهم الصادرات: المنتجات النفطية، والخشب.

ج. أهم الدول المُسْتورِدة: الهند 19.4% والصين 13.5%، وكوريا الجنوبية 13.2٪، وإسبانيا 12.3٪، وإيطاليا 5.1٪، وهولندا 5.1٪، والولايات المتحدة 4.1٪ .

15. الوارِدات، طبقاً لتقديرات عام 2017م.

أ. القيمة الإجماليّة للوارِدات: 2.555 مليار دولار.

ب. أهم الواردات: معدات قطاع النفط، والمعدات الأخرى، ومواد البناء، والسيارات.

ج. أهم الدول المُصْدِّرة: الولايات المتحدة 23.3٪، اسبانيا 21.8٪، الصين 12.8٪

16. الاحتياطي من العملة الصعبة والذهب: 140 مليون  دولار، طبقاً تقديرات 31 ديسمبر 2017م.

17. الدَّين الخارجي: 1.181 مليار دولار، طبقاً لتقديرات 31 ديسمبر 2017م.

18. العملة المتداولة ورمزها: الفرنك الإفريقي (XAF) (فرنك وسط أفريقيا).

19. أسعار الصَّرف مقابل الدولار الأمريكي:

 605. 3 فرنك، في عام 2017م.

  593.01 فرنك، في عام 2016م.

593.01 فرنك، ، في عام 2015م.

 591.45 فرنك، في عام 2014م ؛

 494.42م فرنك، في عام 2013م.

يشغل حاليا

تويتر