أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

وصول مبعوث الأمين العام للأمم المتحدة إلى كوناكري

وصل ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في غرب إفريقيا والساحل، التشادي محمد صالح النظيف، إلى كوناكري، الاثنين، للقاء المجلس العسكري الذي تولى السلطة في البلاد منذ الخامس من سبتمبر بعد الإطاحة بالرئيس ألفا كوندي (83 سنة)، حسب مصدر رسمي.

وقد أدان الأمين العام للأمم المتحدة، أنطونيو غوتيريش، الانقلاب العسكري منذ الساعات الأولى للإطاحة بالرئيس، ودعا إلى عودة كوندي فورا إلى السلطة.

وسيلتقي مبعوث الأمم المتحدة، مع المقدم مامادي دومبويا، رئيس اللجنة الوطنية للتجمع والتنمية، وأعضاء المجلس العسكري، بالإضافة إلى القيادات السياسية المحلية.

وتأتي هذه الزيارة التي يقوم بها ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في غرب إفريقيا والساحل قبل افتتاح المشاورات الوطنية التي دعا إليها المجلس العسكري الفاعلين الاجتماعيين والسياسيين في البلاد، وكذلك الزعامات الدينية إضافة إلى الدبلوماسيين المعتمدين لدى الدولة، في لقاءات منفصلة.

وقد التقى وفد وزاري رفيع من المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا (إيكواس)، أرسله رؤساء دول هذه المنظمة الإقليمية، بالمجلس العسكري، يوم الجمعة، كما التقى بالرئيس المخلوع "الذي يوجد في حالة جيدة".

يذكر أن النظيف كان رئيسا لبعثة الأمم المتحدة المتكاملة لبسط الاستقرار في مالي (مينوسما) قبل أن يتسلم مؤخرا منصبه الجديد في العاصمة السنغالية.

كتاب الموقع