أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

منظمة بجنوب السودان تدعو قمة "إيغاد" للعمل على وقف الحرب بالبلاد

ناشدت منظمة غير حكومية في دولة جنوب السودان، الإثنين، قادة الهيئة الحكومية للتنمية "إيغاد" وضع تصورات ملموسة لتحقيق السلام ووقف الحرب في البلاد.

مناشدة منظمة "تمكين المجتمع للتقدم" جاءت قبيل انعقاد قمة لـ"إيغاد" بالعاصمة الإثيوبية أديس أبابا، في وقت لاحق الاثنين، لمناقشة الأوضاع في دولة جنوب السودان.

وطالب ادموند ياكاني، المدير التنفيذي للمنظمة في رسالة مفتوحة لزعماء "إيغاد"، وصل الأناضول نسخة منها، بـ"ضرورة تبني منهجية تقود إلى وقف القتال واتباع الحوار السلمي من خلال الضغط على الأطراف المتنازعة في الحكومة والمعارضة".

واعتبر أنه "من دون إسكات أصوات السلاح فإن أي محاولة للتسوية السياسية في جنوب السودان يمكن أن يتم تقويضها من قبل إحدى الجماعات المسلحة".

كما رأى أن "الدعوة لإقامة حوار وطني أو تنفيذ اتفاق السلام لن يكون مجديًا في ظل استمرار العمل المسلح".

وتابع ياكاني: "نتقدم بدعوتنا لرؤساء إيغاد أن يتخذوا خطوات جادة لوقف صوت السلاح في جنوب السودان، والتركيز على أجندة اللاعنف من أجل تهيئة بيئة مناسبة أمام المنظمات الإنسانية لتقديم المساعدات المطلوبة، ومن ثم بداية حوار سياسي شامل لتحقيق الحل السياسي".

يشار إلى أن "تمكين المجتمع للتقدم"، هي منظمة غير حكومية مقرها جنوب السودان، وتعنى بقضايا السلام وفض النزاعات.

وفي السياق ذاته، توجه "تعبان دينق قاي"، النائب الأول لرئيس جنوب السودان، إلى أديس أبابا على رأس وفد حكومي رفيع للمشاركة في أعمال القمة.

ويوم الجمعة الماضي، قال اتينج ويك اتينج، السكرتير الصحفي لرئيس جنوب السودان سلفاكير ميارديت، للأناضول، إن الأخير "لن يشارك في قمة إيغا بسبب أمور مهمة أخرى يجب عليه إنجازها في ذات توقيت انعقاد القمة".

ومنذ منتصف ديسمبر/كانون الأول 2013، تشهد دولة جنوب السودان جولات للحرب الأهلية، يغلب عليها الطابع القبلي، بين قوات موالية لرئيس البلاد سلفاكير ميارديت، الذي ينحدر من قبيلة "الدينكا"، وأخرى لنائبه المقال، ريك مشار، من قبيلة "النوير"؛ ما أسفر عن سقوط مئات القتلى.

وتتهم مجموعات معارضة، سلفاكير بتجنيد مليشيات جديدة من "الدينكا"، في إطار القوات الحكومية، لتثبيت أركان حكمه، بعد الخلاف مع "مشار" وأنصاره.

وجرى التوصل إلى اتفاق سلام، في أغسطس/آب 2015، لكنه لم يفلح في إنهاء الحرب، التي خلقت معاناة إنسانية زادت المجاعة من حدتها في بعض مناطق البلد، الذي يسكنه أكثر من 12.5 مليون نسمة.

جدير بالذكر أن الهيئة الحكومية للتنمية "إيغاد" هي منظمة شبه إقليمية في إفريقيا مقرها دولة جيبوتي، تأسست في 1996، وتضم دول شرق القارة وبينها إثيوبيا، السودان، الصومال، جيبوتي، وأوغندا

كتاب الموقع