أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

بعثة مجلس السلم والأمن الافريقي تجري زيارة ميدانية في مالي

يقوم أعضاء مجلس السلام والأمن التابع للاتحاد الإفريقي بمهمة ميدانية إلى مالي، في الفترة من 14 إلى 17 يوليو 2021، برئاسة الممثل الدائم لنيجيريا لدى الاتحاد الإفريقي، السفير فيكتور أديكونلي أديليكي.

ويضم الوفد كلا من السفير أديوي بانكول، مفوض الاتحاد الإفريقي للشؤون السياسية والسلام والأمن والسفراء الممثلين الدائمين للدول الأعضاء في مجلس السلم والأمن.

ويؤدي الوفد مهمة ميدانية وفقًا لولاية المجلس المتعلقة بتعزيز وتقوية السلام والأمن والاستقرار والديمقراطية في القارة، وتطبيقًا للأحكام ذات الصلة الواردة في البيان الصادر عن الاجتماع الـ1001 لمجلس السلم والأمن بشأن الوضع في مالي، المنعقد في 1 يونيو 2021.

ويتمثل الهدف الرئيسي لبعثة مجلس السلم والأمن في مالي في جمع المعلومات حول الوضع السياسي والأمني ​​والاقتصادي والاجتماعي والإنساني السائد على الأرض، بما في ذلك التقدم المحرز في تنفيذ اتفاق السلام والمصالحة المنبثق عن مسار الجزائر لعام 2015.

وستكون المعلومات التي سيتم جمعها خلال هذه المهمة حاسمة بالنسبة للخطوات التالية.وخلال مقامه في مالي، سيجري وفد مجلس السلم والأمن مشاورات مع عدد من الأطراف الفاعلة، خاصة السلطات المالية، والسلك الدبلوماسي المعتمد في مالي، وممثلي الحركات الموقعة لاتفاق السلام، والأحزاب السياسية، ومنظمات المجتمع المدني والفاعلين الرئيسيين الآخرين في الميدان.

كتاب الموقع