أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

انطلاق الدورة السادسة لبرنامج تطوير البنى التحية في إفريقيا

أعلن بيان صادر عن لجنة الأمم المتحدة الاقتصادية لإفريقيا أن الدورة السادسة لأسبوع برنامج تطوير البنى التحية في إفريقيا (بيدا) انطلقت، الإثنين، بهدف تقييم التقدم المنجز وتقاسم الخبرات والتوصل إلى توافق حول المشاريع الرئيسية للبنى التحتية التي ستنقل إفريقيا إلى مرحلة جديدة من التنمية.

وذكر البيان أن هذه الدورة السادسة لأسبوع "بيدا" تتيح مجالا يهدف إلى الترويج للمشاريع ذات الأولوية في البرنامج، وتسهيل تبادل الدروس والخبرات حول تنفيذ المشاريع الرئيسية، معلنا أن أولويات البنى التحتية لإفريقيا خلال فترة 2021 - 2030 سيتم تحديدها خلال هذا الأسبوع.

وأشار نفس المصدر إلى أن "بيدا" مبادرة قارية تهدف لإقامة البنى التحية الضرورية لاندماج إفريقيا ماديا واقتصاديا واجتماعيا، مع إتاحة "فرص لتحفيز التجارة واستحداث فرص عمل جديدة لسكان القارة الذين يسجل عددهم نموا مستمرا، وتحسين الوضع الاجتماعي والاقتصادي في القارة بصفة عامة، وضمان البنى التحتية والمناخ الضروريين لتسهيل تنفيذ منطقة التبادل الحر القارية الإفريقية".

كما يعد "بيدا" الإطار الاستراتيجي للاتحاد الإفريقي في مجال تطوير البنى التحتية الإقليمية والقارية.

وتشترك اللجنة الاقتصادية لإفريقيا، كل سنة، مع هيئة التعاون الألماني والشراكة الجديدة لتنمية إفريقيا (نيباد)، وغيرهما، في تنظيم هذا الحدث الذي يجمع مبادرات البنى التحتية القارية والخطط الإقليمية الرئيسية ضمن برنامج استثماري واحد متناغم، مع استراتيجية تنفيذية ومحفظة مشاريع ذات أولوية في التطبيق.

يذكر أن الدورة الأولى لأسبوع "بيدا" أقيمت سنة 2015 ، كمنتدى لجمع الأطراف الفاعلة الرئيسية في تنفيذ هذه المبادرة.

كتاب الموقع