أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

المجتمع المدني يدعو لتحسين الأوضاع المعيشية للمجتمعات في بتسوانا

دعا اتحاد منظمات المجتمع المدني في بتسوانا (بوكونغو)، الأربعاء، منتسبيه إلى تعزيز قدرتهم على بناء وتعزيز الشراكات والتعاون لضمان خدمات ناجعة.

وذكر اتحاد المنظمات الأهلية أن التحدي المطروح أمام المجتمع المدني بصفة عامة، سنة 2022 ، يتمثل في استكشاف الفضاءات الاجتماعية والثقافية والاقتصادية الرئيسية، سعيا لتحسين الأوضاع المعيشية للمجتمعات المحلية.

وقال المدير التنفذي للاتحاد، موناميتسي سوكوي، "لا يمكننا تجاهل وطأة الجائحتين (الإيدز وكوفيد-19) على وسائل العيش وباقي مناحي الحياة الاجتماعية. وفي الوقت ذاته، علينا المضي قدما ومواصلة الكفاح والصمود".

وصرح سوكوي أن حركة المجتمع المدني، على امتداد طيفها العريض، مدعوة لدعم المجتمعات في مواجهة التحديات ومساعدتها على التقدم إلى الأمام من دون خسارة المكاسب المحققة حتى الآن.

وتابع قائلا "إننا مدعوون لمكافحة الفوارق وتقديم الدعم للفئات الهشة من السكان، بالموازاة مع تقيدنا بمبادئ الحوكمة، كمدافعين عن حقوق الإنسان".

وأوضح سوكوي أنه "بينما تضع البلاد لنفسها أهدافا تنموية جديدة، مثل الارتقاء إلى مستوى بلد عالي الدخل، بفضل المعرفة والرقمنة، بحلول سنة 2036 ، هناك طلب على مقاربات ومهارات جديدة، ويتعين على القطاع تحسين أدائه وتموضعه للإسهام في هذا التطلع من موقع مطلع".

وأضاف أن المجتمع المدني يحتل موقعا فريدا من نوعه لدعم تحقيق الأهداف التنموية، بفضل قربه من الناس في جميع أنحاء البلاد.

كتاب الموقع