أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

القوات المسلحة في بوركينا فاسو تعترف بقتل مدنيين عن طريق الخطأ.

أعلنت القوات المسلحة في بوركينا فاسو، اليوم الأربعاء، في بيان إنه تم قتل مدنيين عن طريق الخطأ خلال عملية لمكافحة الإرهاب في جنوب شرق البلاد في وقت سابق من هذا الأسبوع.

و تواجه الدولة الواقعة في غرب إفريقيا صراعات مع الجماعات المسلحة ، التي تسيطر على مساحات شاسعة من الأراضي وتشن هجمات متكررة في البلاد .

وقال الجيش في البيان: "خلال العمليات التي جعلت من الممكن القضاء على عشرات المسلحين ، تسببت الضربات للأسف في وقوع ضحايا جانبيين بين السكان المدنيين"

ولم يتم ذكر عدد القتلى من المدنيين، وأضاف أن الضحايا أصيبوا بقذائف في المنطقة الواقعة بين كومبينجا وبوغنوا بالقرب من الحدود مع توغو يوم الاثنين.

و يشار أيضاً أن القوات المسلحة في توغو, الجارة الواقعة في الجنوب ، اعترفت هي كذلك  بقتل سبعة مدنيين عن طريق الخطأ في غارة جوية الشهر الماضي بالقرب من نفس الحدود.

و كانت القوات المسلحة في بوركينا فاسو اعلنت من قبل مقتل حوالي 20 عنصراً مسلحاً وتدمير معدات مهمة في غارات جوية شنتها يومي الخميس والجمعة الماضيين. 

وقالت وكالة الأنباء البوركينية، يوم الأحد، إنّ "سلاح الجو والمدفعية البوركينية شنّا هجوماً يومي الخميس والجمعة الماضيين استهدف مواقع للمسلحين في منطقة الغابات في نوواهو وكونكونموجريه (وسط شرقي البلاد) ما نجم عنه مقتل قرابة 20 من العناصر المسلحة وتدمير معدات عسكرية.

 

كتاب الموقع