أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الرئيس الفرنسى يصل مالى فى إطار مكافحة الإرهاب

وصل الرئيس الفرنسى إيمانويل ماكرون، مساء الأحد، إلى العاصمة المالية (باماكو)، لحضور قمة مجموعة الساحل الخمسة، والتأكيد على دعم فرنسا للقوة الإفريقية المشتركة لمكافحة الإرهاب.

وكانت مجموعة الساحل الخمسة (موريتانيا، ومالي، والنيجر، وبوركينا فاسو، وتشاد) وافقت - فى فبراير - على إنشاء قوة عابرة للحدود قوامها خمسة آلاف جندى، ونالت دعم الاتحاد الإفريقى والأمم المتحدة والاتحاد الأوروبى الذى وعد بدعم هذه القوة بواقع خمسين مليون يورو. ومن المقرر أن تحظى هذه القوة بدعم متزايد من قوة برخان الفرنسية وبعثة الامم المتحدة فى مالى (مينوسما).

وذكرت الرئاسة الفرنسية أن قمة باماكو،  بداية لمرحلة جديدة تشهد إطلاق القوة الإفريقية المشتركة التى ستطارد المجموعات الإرهابية على الجانب الآخر من الحدود.

وأوضحت الرئاسة أن إيمانويل ماكرون سيعلن عن تفاصيل الدعم الفرنسى الذى سيشمل معدات دون زيادة عدد أفراد قوة برخان العاملة فى منطقة الساحل.

كتاب الموقع