أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الرئيس الزيمبابوي يدعو شعب بلاده لطي صفحة الانتخابات

حثّ الرئيس الزيمبابوي "إمرسون منانغاغوا" مواطني البلاد على طي صفحة انتخابات 30 يوليو، والمضي قدما في العمل على تحقيق التنمية الاقتصادية.

وقال الرئيس منانغاغوا في هراري بمناسبة إحياء يوم الأبطال: "لقد حان الوقت الآن لطي صفحة الانتخابات وتوحيد الصفوف في العمل على بناء الدولة الزيمبابوية التي نريدها جميعا. إننا فعليا بصدد بناء زيمبابوي التي نصبو إليها وإنماء الاقتصاد سويا واستحداث فرص العمل وتحسين الظروف المعيشية للجميع. إننا مشتركون جميعا في ذلك بصرف النظر عن القبيلة أو المعتقدات أو الجنس أو الدين أو الانتماء السياسي".

وأضاف في كلمة منقولة عبر هيئة الإذاعة والتلفزيون (الرسمية) "فلنمض قدما بنفس التصميم والتصور. فنحن نتقاسم رغم كل شيء نفس الرؤية والتطلع حول البلاد".

واعتبر الرئيس منانغاغوا أن الانتخابات الرئاسية والبرلمانية والمحلية كانت "حرة ونزيهة وشفافة وذات مصداقية"، ملاحظا أنها "جرت تحت أنظار مراقبين دوليين ووسائل إعلام عالمية، حرصا على الشفافية".

وأدان أعمال العنف المرتكبة من قبل أنصار "حركة التغيير الديمقراطي" (تحالف المعارضة) يوم 01 أغسطس الجاري، مسفرة عن ستة قتلى.

وحث منانغاغوا السياسيين المعارضيين على البقاء مسالمين والعمل بما يخدم الصالح العام.

يشار إلى أن تحالف "حركة التغيير الديمقراطي" رفض الاعتراف بنتائج الانتخابات التي أظهرت فوز الرئيس منانغاغوا بـ8ر50 في المائة من الأصوات، مقابل 3ر44 في المائة لمرشح التحالف نلسون مانديلا

وطعن التحالف في النتائج على مستوى المحكمة الدستورية التي طالبها بإعلان فوزه في الانتخابات.

كتاب الموقع