أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الحكومة النيجيرية تدين مقتل 11 رهينة على أيدى تنظيم “داعش"

أدانت الحكومة النيجيرية، ما قام به مسلحون تابعون لتنظيم “داعش” من قتل 11 رهينة وتصوير ذلك في شريطة فيديو شمالي البلاد.

وقال الرئيس النيجيري محمد بخاري في بيان، إنه “يشعر بالحزن العميق والصدمة بعد مقتل الرهائن الأبرياء على أيدي عصابات قاتلة لا تعرف الرحمة ولا تعرف رباً، عصابات قتلة جماعيين أعطوا الإسلام سمعة سيئة بأعمالهم الوحشية".

وحث الرئيس النيجيري المواطنين على عدم السماح لأعمال القتل هذه بالتفرقة بينهم قائلاً إن “عملاء الظلام هؤلاء هم أعداء لإنسانيتنا المشتركة”.

وكان تنظيم “داعش” قد قال إن مقتلهم جاء انتقاماً لمقتل البغدادي في أكتوبر الماضي.

ونشر تنظيم داعش تسجيلا مصورا زعم أنه يظهر قتل 11 مسيحيا في نيجيريا وقال إن ذلك في طار حملة للانتقام من مقتل زعيمه أبو بكر البغدادى والمتحدث باسم التنظيم، ونشر التنظيم اللقطات على حسابة على موقع تلجرام على الإنترنت.

وقتل البغدادى زعيم داعش خلال غارة عسكرية أمريكية في سوريا بينما قتل المتحدث باسم التنظيم أبو الحسن المهاجر في عملية عسكرية منفصلة في نفس الأسبوع تقريبا في أواخر أكتوبر.

كتاب الموقع