أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الجبهة الشعبية الإيفوارية تعلن المشاركة في الانتخابات بعد عقد من المقاطعة

أعلنت الجبهة الشعبية الإيفوارية، حزب الرئيس السابق لوران غباغبو، أنها ستشارك في الانتخابات التشريعية المقرر إجراؤها خلال الربع الأول من سنة 2021، لتنهي بذلك مقاطعتها لهذه الانتخابات طيلة 10 سنوات.

وقالت الجبهة الشعبية الإيفوارية في بيان صادر عنها إنها "ستشارك في الانتخابات التشريعية، وستسخر بالتشاور مع شركائها في ائتلاف منصات المعارضة الإيفوارية، ولا سيما مع حزب الحزب الديمقراطي لكوت ديفوار (حزب الرئيس السابق هنري كونان بيديي)، الوسائل للظفر بها".

وكانت الجبهة الشعبية الإيفوارية قررت مقاطعة الانتخابات منذ اعتقال زعيمها وإحالته على المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي.

ويأتي إعلان الجبهة المشاركة في الانتخابات، بعد حصول لوران غباغبو في 4 ديسمبر الجاري على جوازي سفر، ونقلت وسائل إعلام عنه أنه "يخطط" للعودة إلى البلاد خلال للشهر الحالي.

ويعيش غباغبو حاليا في بروكسيل، بعد أن برأته المحكمة الجنائية الدولية ابتدائيا من الجرائم ضد الإنسانية خلال أزمة ما بعد انتخابات 2010-2011، والتي خلفت 3 آلاف قتيل.

كتاب الموقع