أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

اجتماع في النيجر لبحث الأزمة الأمنية في منطقة بحيرة تشاد

يجتمع ممثلون عن منظمات دولية وحكومات في نيامي، عاصمة النيجر، الاثنين، لبحث حماية ملايين المدنيين في منطقة بحيرة تشاد التي تضم النيجر ونيجيريا وتشاد والكاميرون، والتي تواجه أعمال عنف منذ عشر سنوات.

وخلال هذا الاجتماع الذي يستمر يومين وتنظمه النيجر وألمانيا والنروج بالتعاون مع الأمم المتحدة، سيتعين على المشاركين "تجديد التزامهم" من أجل "السماح بعودة أسرع إلى السلام" و "تعزيز صمود أكثر من 24 مليون شخص" تضرروا من الأزمة، وفقاً لمذكرة من الأمم المتحدة.

وسيتناول جدول أعمال اجتماع الدول المعنية والجهات المانحة الدولية وتلك الفاعلة في المجتمع المدني، تجنيد الشباب من قبل "جماعات متطرفة" ومحاربة آثار التغير المناخي.

ويشهد حوض بحيرة تشاد أعمال عنف يرتكبها مسلحو جماعة بوكو حرام وتنظيم الدولة (داعش) في غرب أفريقيا الذي انشقّ عنها، وتستخدمه هذه الجماعات ملاذاً لها.

وبعد 13 عاماً من النزاع، "تواصل الجماعات المسلحة نشر العنف" ويحتاج ملايين الأشخاص حاليًا إلى "مساعدة واسعة النطاق"، بحسب مذكرة الأمم المتحدة.

وأشارت الأمم المتحدة إلى أنه "رغم بعض التطورات الإيجابية، إلا أن مستويات مرتفعة من أعمال العنف لا تزال عواقبها مدمرة على ملايين الأشخاص في الكاميرون وتشاد والنيجر ونيجيريا".

وقال مصدر أمني نيجيري "من المؤكد أن الهجمات الدامية والواسعة النطاق تراجعت في الأشهر الأخيرة لكن هذا لا يعني هزيمة الارهابيين".

واجتمعت الدول المطلة على بحيرة تشاد والمجتمع الدولي في أوسلو عام 2017 ثم في برلين عام 2018 لجمع مساعدات من أجل مواجهة هذه الأزمة.

وفي برلين، تم التعهد بتقديم أكثر من 2,17 مليار دولار كمساعدات إنسانية و "لتوطيد السلام" في هذه المنطقة.لكن الأمم المتحدة قدرت أن "متطلبات التمويل" للتدخلات "الطارئة" في الحوض ارتفعت بنحو 259 مليون دولار منذ عام 2018.

وفي العام 2015 شكّلت جيوش تشاد والكاميرون والنيجر ونيجيريا وبنين قوة مشتركة متعددة الجنسيات لمكافحة الجماعات المسلحة.

كتاب الموقع