أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

إثيوبيا: مظاهرات سلمية في أديس أبابا تنديدا بأعمال عنف بإقليم "أروميا"

تظاهر، أمس الإثنين، العشرات من الإثيوبيين بالعاصمة أديس أبابا، تنديدا بأعمال عنف وشغب شهدتها مناطق بإقليم "أروميا"، بضواحي المدينة.

ويوم الأحد، شهدت مناطق عديدة بالإقليم الواقع على بعد 25 كلم غرب العاصمة، أعمال عنف ونهب، بحسب وسائل إعلام محلية.

وانتظمت المظاهرات السلمية بالعديد من أحياء العاصمة، بينها حي "أرات كيلو"، وسط العاصمة، قرب مكتب رئيس الوزراء، ومنطقة "بحراوي" القريبة من مقر التلفزيون القومي (الحكومي).

وردد المتظاهرون شعارات منددة بأعمال العنف التي شهدتها مناطق بإقليم "أروميا"، مطالبين بضرورة تحقيق العدالة في المناطق التي شهدت أعمال العنف.

وفي وقت سابق اليوم، أدان رئيس الوزراء الإثيوبي، آبي أحمد علي، أعمال العنف ضد المواطنين الأبرياء في الإقليم.

وأفادت وسائل إعلام إثيوبية أن مجموعات متفلتة نفذت أعمال نهب، ما تسبب باضطرابات، دون تحديد ما إذا كانت السلطات تمكنت من فرض الأمن أو اعتقال متورطين.

ونقلت إذاعة "فانا" عن إدارة مدينة أديس أبابا، أن أعمال العنف التي شهدتها تلك المناطق أوقعت قتلى (لم تحدد عددهم) ودمرت الممتلكات، وشردت العديد من الناس.

ولفتت إلى أن فريق بقيادة عمدة المدينة، وصل المنطقة المتضررة لرؤية حجم المشكلة والمساعدة في إعادة تأهيل الضحايا.

والخميس الماضي، شهدت مناطق في العاصمة الإثيوبية أعمال عنف ونهب مشابهة، فيما حذّر آبي أحمد، مجموعات لم يسمها، من الخروج عن توجهات الدولة "التصالحية".

وأفادت وكالة الأنباء الرسمية، أن تلك "المجموعات" جاءت من أطراف العاصمة.

كتاب الموقع