أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

أمريكا تعبر عن قلقها حيال "الاعتقالات العديدة" لزعماء المعارضة في بنين

أعربت الولايات المتحدة عن قلقها حيال "الاعتقالات العديدة" لزعماء المعارضة السياسية في بنين، على خلفية الانتخابات الرئاسية التي نظمت يوم 11 أبريل الجاري.

وأفاد بيان أصدره الناطق الرسمي باسم وزارة الخارجية الأمريكية، نيد برايس، أن من بين المبادئ الديمقراطية التي تتقاسمها الدولتان افتراض البراءة حتى تثبت الإدانة من خلال إجراءات قضائية عادلة وشفافية وغير سياسية.

وذكر البيان أن "هذا المبدأ منصوص عليه في كلا دستوري بنين والولايات المتحدة، شأنه شأن حرية التعبير والتجمع".

ولفت المصدر ذاته إلى أن الولايات المتحدة تتابع عن كثب خطوات الحكومة البنينية، مضيفة أنها وإذ تأخذ مزاعم الإرهاب والتحريض على العنف محمل الجد، إلا أنها تعتبر بأن الشعب البنيني يستحق اطلاعه بانتظام على تطورات هذه الحالات.

ونقل البيان عن الخارجية الأمريكية القول "تعتمد شراكتنا الأمنية على انخراط البلدان الشريكة في التزامات حقوق الإنسان وضمان عدم استعمال قوات الأمن والسلطة القضائية لأغراض سياسية".

وأكد أن احترام وحماية الحريات الأساسية، بما يشمل حرية التعبير والتجمع السلمي واستقلالية القضاء، ضرورية في أي ديمقراطية.

ونوه نفس البيان إلى أن البلدان التي تحمي حقوق الإنسان ترتقي بازدهار وأمن أكبر لجميع السكان.

يشار الى انه تم اعلان الرئيس باتريس تالون فائزا بولاية ثانية، بعد حصوله على 86 في المائة من الأصوات في الجولة الأولى من الانتخابات الرئاسية التي قاطعتها بعض أحزاب المعارضة.

وواجه تالون مرشحين اثنين في تلك الانتخابات، في حين كان أبرز معارضيه إما في الخارج أو مبعدين عن الترشح.

وحصل الحسن سومانو، وكورينتين كوهوي على 11.29 و25.25 في المائة من الأصوات على التوالي، بينما بلغت نسبة إقبال الناخبين على الاقتراع حوالي 50.17 في المائة.

ولاحظ مراقبون بقلق أن الوضع في بنين ينذر بنزعة تسلطية تتجلى في حملة تستهدف رموز المعارضة.

كتاب الموقع