Eng  |  Fr
Eng  |  Fr

جمهورية بوروندي

اسم الدولة : بوروندي
العاصمة : بوجمبورا
عدد السكان : 12,696,478 نسمة
اللغة : الكيروندية Kirundi والفرنسية

ربما يكون شعب التوا، أول سكان ما يُعرف، حالياً، ببوروندي. وربما عاشوا، هناك، في عصور ما قبل التاريخ، وأصبح شعب الهوتو، في نهاية الأمر، أكبر مجموعة عرقية، في بوروندي؛ إلا إنه من غير المعروف، متى جاءوا إلى المنطقة. وبحلول القرن الخامس عشر الميلادي، غزت قبائل التوتسي بوروندي، من جهة إثيوبيا. وكان التوتسي أكثر قوة، من الهوتو، الذين وافقوا على الزراعة لدى التوتسي، مقابل توفير الحماية لهم؛ غير أن مجموعة صغيرة من طبقة النبلاء، تُعرف باسم الجانوا، انفردت بحكم بوروندي. ويتحدَّر الجانوا من سلالة التوتسي، ولكن ينظر إليهم على أنهم مجموعة مستقلة، لا تنتمي إلى التوتسي أو الهوتو. ولقد حكموا كلاًّ من التوتسي والهوتو، وحازوا ثراءً عريضاً. وكان لبوروندي ملكٌ، يٌطلق عليها اسم “الموامي”، غير أن الجانوا، كانوا يقيدون سلطاته. في عام 1897، احتل الألمان المنطقة المعروفة، حالياً، ببوروندي ورواندا. وكانت المنطقة التي تُعرف، سابقاً، باسم رواندا ـ بوروندي، جزءاً من إقليم شرق إفريقيا الألماني. وفي 1916، إبَّان الحرب العالمية الأولى، احتلت بلجيكا البلاد. وفي عام 1923، أصبحت رواندا ـ بوروندي، إقليماً، تحت الانتداب، تديره بلجيكا. وفي عام 1946، صوَّتت بوروندي، لتصبح مملكة بوروندي المستقلة. واقترعت رواندا لتصبح جمهورية رواندا، ثم أصبحتا دولتين مستقلتين، في الأول من يوليه 1962. وكان التوتسي، حينئذ، قد سيطروا على بوروندي. عقب استقلال بوروندي، أدى سوء الظن المتبادل، بين الهوتو والتوتسي، إلى اضطرابات مستمرة، في المنطقة؛ إذ عارضت الهوتو حكم التوتسي. وفي عام 1965، اغتال متعصبون رئيس الوزراء بيير نجنداندوموني. وفي وقتٍ لاحق، من العام نفسه، أطلق متمردون من الجيش، النار على ليوبولد بيها، خليفة مايكامبيرو، قائد الجيش في بوروندي. وفي عام 1966، أطاح مايكامبيرو الملك، وأعلن بوروندي جمهورية، ونصَّب نفسه رئيساً لها. وفي عام 1972، أدت ثورة فاشلة، قام بها الهوتو ضد التوتسي، إلى مقتل نحو مائة ألف شخص، معظمهم من الهوتو. وفي عام 1976، أصبح العقيد جان باتيستا باجازا، رئيساً للجمهورية؛ بعد أن قاد مجموعة من ضباط الجيش ضد الحكومة. وفي عام 1981، أقر الناخبون دستوراً جديدا للبلاد، نص على قيام مجلسٍ وطني. وفي عام 1982، انتُخب المجلس، باعتباره أول هيئة تشريعية، في بوروندي منذ 1965. تدهورت العلاقات تحت قيادة باجازا، بين حكومة بوروندي والكنيسة الكاثوليكية ذات النفوذ القوي، وأصبحت إقامة الصلوات تحتاج إلى إذن من الحكومة. أدى السخط وعدم الرضى، بين صفوف الجيش، بسبب العلاقات مع الكنيسة، إلى إطاحة باجازا، في سبتمبر 1987. خلفه الرائد بيير بيرويوا باجازا، وعمل على إتاحة الحريات الدينية، في بوروندي. وفي مارس 1992، أقرت بوروندي دستوراُ ديموقراطياً جديداً. وجرت أول انتخابات ديموقراطية رئاسية في أكتوبر 1993، فاز فيها زعيم الجبهة من أجل الديموقراطية، ملتشور نداداي، من الهوتو، وأصبح رئيساً لبوروندي. وبعد مائة يوم، اغتاله بعض الجنود التوتسي، في محاولةٍ انقلابية، أعقبها حرب أهلية عرقية واسعة، بين قبيلتي التوتسي والهوتو، دامت 12 سنة، من عام 1993 إلى 2000، أُبيد خلالها أكثر من 200 ألف بوروندي. وقد خلَّفت تلك الحرب مئات الألوف من المشردين، أو اللاجئين الذين هاجروا إلى الدول المجاورة. وعلى الرغم من عودة كثير من اللاجئين إلى بلادهم من الدول المجاورة؛ إلا أن استمرار النزاع العرقي قد أرغم كثيرين آخرين على الفرار. في عام 2003، وتحت إشراف دولي، وُقِّعت اتفاقية لتقاسم السلطة، بين الحكومة، التي يهيمن عليها التوتسي، والمتمردين الهوتو. وقد مهدت هذه الاتفاقية الطريق لإنشاء قوة دفاع حكومية متكاملة، وإقرار دستور جديد للبلاد في عام 2005. وجرت انتخابات حكومية فاز بأغلبيتها الهوتو في عام 2005. في سبتمبر من عام 2006، وقعت الحكومة الجديدة، برئاسة الرئيس بيير نكورونزيزا Pierre NKURUNZIZA، الذي أعيد انتخابه عام 2010، وبإشراف جنوب أفريقيا، اتفاقية وقف اطلاق النار مع آخر الجماعات المتمردة؛ ولكن لا يزال هناك الكثير من التحديات السياسية والاقتصادية التي تواجهها البلاد.

دراسات وبحوث

    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.
    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.

تحليلات وتقارير

  • كل ما تحتاج معرفته عن التعديلات الدستورية المتنازَع عليها في بوروندي

    انطلقت في بوروندي الحملة الرسمية للاستفتاء على تعديلات دستورية متنازَع عليها ومثيرة للجدل؛ حيث قد تسمح – حال الموافقة عليها – للرئيس الحالي بيير نكورونزيزا بالبقاء في منصبه الرئاسي حتى عام 2034م. ووفقاً للجنة الانتخابية في البلد الواقع شرق إفريقيا، فقد تقدم أكثر من خمسة ملايين شخص بالتسجيل للمشاركة في الاستفتاء, حتى وإن كان الرئيس The post كل ما تحتاج معرفته عن التعديلات الدستورية المتنازَع عليها في بوروندي ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • الصراع على المياه .. حوض النيل (نموذجاً)

    إذا كان الصراع على البترول قد شكل مساحة كبيرة من معادلات وأحداث المنطقة  تذكر المنطقة منذ عقود كثيرة وحتى الآن، فإن الصراع على المياه يمكن أن يكون أشد حدة؛ ذلك أن المياه في التحليل النهائي أهم من البترول وأغلى؛ فهو سر قوام الحياة، قال تعالى {وَجَعَلْنَا مِنَ الْـمَاءِ كُلَّ شَيْءٍ حَيٍّ أَفَلا يُؤْمِنُونَ } [الأنبياء: 30]. The post الصراع على المياه .. حوض النيل (نموذجاً) ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

أخبار

  • الحكومة الرواندية تفي تورطها في دعم وتسليح المتمردين المرتبطين بهجوم بوروندي

    نفت الحكومة الرواندية اتهامات بتسليح جماعة متمردة يزعم أنها نفذت هجوما بقنبلة يدوية في بوجمبورا المركز الاقتصادي لبوروندي. وقال بيير نكوريكي المتحدث باسم وزارة الداخلية البوروندية إن 38 شخصا على الأقل أصيبوا في هجوم الجمعة الماضية. وأضاف نكوريكي: “تم تجنيد هؤلاء الإرهابيين وتدريبهم وحتى تجهيزهم بالأسلحة في رواندا “. ونفت الحكومة الرواندية هذه المزاعم ، The post الحكومة الرواندية تفي تورطها في دعم وتسليح المتمردين المرتبطين بهجوم بوروندي ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • الحكومة البوروندية: جماعة متمردة تقتل تسعة أشخاص في هجوم غرب البلاد

    قال متحدث باسم الحكومة البوروندية إن مسلحين من حركة التمرد “المقاومة من أجل دولة القانون” المعروفة باسم “ريد تابارا” المتمردة قتلوا تسعة أشخاص وأصابوا آخرين في هجوم وقع أثناء الليل غرب البلاد بالقرب من الحدود مع جمهورية الكونغو الديمقراطية. وتعرضت مركبتان خاصتان وأحد مكاتب حزب “المجلس الوطني للدفاع عن الديمقراطية/قوى الدفاع عن الديمقراطية” (الحاكم) للتخريب The post الحكومة البوروندية: جماعة متمردة تقتل تسعة أشخاص في هجوم غرب البلاد ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • قطاع الزراعة يقود اقتصاد بوروندي إلى نمو بنسبة 4.3% في 2024

    قال صندوق النقد الدولي إن اقتصاد بوروندي من المتوقع أن ينمو بنسبة 4.3% هذا العام من 2.7% في عام 2023، بفضل تحسن الأداء في قطاع الزراعة. وقال الصندوق في بيان “من المتوقع أن يتسارع النمو… مدعوما بالإنتاج الزراعي القوي والاستثمار الإنتاجي والإصلاحات الجارية”. وأضاف أن نقص الوقود أعاق النشاط الاقتصادي في 2023. وقال صندوق النقد The post قطاع الزراعة يقود اقتصاد بوروندي إلى نمو بنسبة 4.3% في 2024 ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • بوروندي تغلق حدودها البرية مع رواندا وسط تجدد التوتر

    أعلن وزير الداخلية البوروندي مارتن نينترسي، عبر الإذاعة الوطنية RTNB، إغلاق جميع الحدود البرية مع رواندا، واصفا الرئيس الرواندي بـ”الجار السيئ”. وقال في تصريحاته: “لدينا جار سيء، بول كاغامي، الرئيس الرواندي. ولهذا السبب قررنا إغلاق حدودنا. لقد قطعنا كل العلاقات معه لأنه يؤوي المجرمين الذين يعطلون بوروندي”. وأدلى الوزير مارتن نينتيريتسي بهذه التصريحات خلال اجتماع The post بوروندي تغلق حدودها البرية مع رواندا وسط تجدد التوتر ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • النظام البورندي يجدد اتهاماته لرواندا المجاورة بدعم المتمردين وتسليحهم

    جدد الرئيس البورندي، إيفاريست نداييشيمي، في كلمته إلى مواطنيه بمناسبة حلول السنة الميلادية الجديدة، توجيه اتهامات تكررت عدة مرات في الأيام الأخيرة إلى رواندا بشأن دعمها العسكري المفترض لحركة تمرد “المقاومة من أجل دولة القانون” (ريد-تابارا) التي تمخضت عن أزمة 2015 الانتخابية. وندد الرئيس نداييشيمي مرة أخرى “بكرم الضيافة” الذي يحظى به قادة حركة “ريد-تابارا” The post النظام البورندي يجدد اتهاماته لرواندا المجاورة بدعم المتمردين وتسليحهم ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

ترجمات

  • بورندي – رواندا.. هل يمكن أن يتحول الخطاب العدائي بينهما إلى حرب مسلحة؟

    بقلم/ مهدي با (*) ترجمة: سيدي .م. ويدراوغو تبنت بورندي خطوات سلبية ضد جارتها رواندا ، حيث أوقفت التصدير والنقل ، بالإضافة إلى الاستفزازات الكلامية ومواقفها المتشددة تجاهها، وعلى الرغم من عدم حدوث مواجهة مسلحة – حتى الآن- إلا أن الوضع يثير مخاوف المجتمع الدولي. ومن جانبها التزمت كيغالي بالصمت حيال الخطاب العدائي الذي تتعرض The post بورندي – رواندا.. هل يمكن أن يتحول الخطاب العدائي بينهما إلى حرب مسلحة؟ ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • هل يجبر الاتحاد الإفريقي حاكم بوروندي على مغادرة السلطة..؟

    برنس أفوري أتا ـ ذي أفريكان ريبورت (*) ترجمة: قراءات إفريقية خلف وجهه الجامد مثل لوح من الجرانيت، من المؤكد أن الرئيس البوروندي بيير نكورونزيزا تحترق أعصابه بعد علمه باحتمال نشر الاتحاد الإفريقي لقوات في بلاده غير المستقرة، فقد انتشرت قوات نكورونزيزا في الصومال منذ2007 حيث تلعب دورا في مكافح “الإرهاب” هناك، وفي يوليو الماضي The post هل يجبر الاتحاد الإفريقي حاكم بوروندي على مغادرة السلطة..؟ ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

  • بوروندي تقترب من الحافة .. مع انتهاء مهلة نزع السلاح

    تي مكورميك – فورين بوليسي (*) ترجمة : قراءات إفريقية داهمت القوات الأمنية المنازل في العاصمة البوروندية بوجومبورا الأحد لتنفيذ نهاية مهلة نزع السلاح التي حذر دبلوماسيون ومحللون أنها يمكن أن تزيد الوضع الأمني المتدهور بالفعل اشتعالا وتنقله إلى عنف واسع الانتشار. فقد انتشرت مئات من الجنود وقوات الشرطة في معاقل المعارضة في بوجومبورا، والتي The post بوروندي تقترب من الحافة .. مع انتهاء مهلة نزع السلاح ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

الحالة الدينية

  • الإسلام في دولة بوروندي.. مراحل انتشاره وأسبابه

    تقع جمهورية بوروندي Burundi في وسط قارة إفريقيا، وهي دولة حبيسة (أي داخلية)، لا سواحل لها، وتقع ضمن هضبة البحيرات في وسط إفريقيا[1] بين دول ثلاث، كلها جمهوريات، هي جمهورية رواندا في الشمال، وجمهورية تنـزانيا الاتحادية في الشرق والجنوب، وجمهورية الكنغو الديمقراطية (زائير سابقاً) في الغرب. The post الإسلام في دولة بوروندي.. مراحل انتشاره وأسبابه ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.

تقدير موقف

  • بوروندي والولاية الثالثة.. صراعات سياسية ومخاوف دولية

    فى ختام زيارته لإفريقيا, حذر الرئيس الأمريكي باراك أوباما القادة الأفارقة من أن “الديمقراطية” فى القارة مهددة بسبب عدم التزام رؤساء أفارقة بالفترات الرئاسية المنصوص عليها فى دساتير بلدانهم, وطالبهم بالقضاء على ما وصفه بـ “سرطان الفساد” وخلق مزيد من الوظائف لشباب القارة من أجل تجنب الصراع وعدم الاستقرار والفوضي؛ فقد وفق أوباما في ذلك, The post بوروندي والولاية الثالثة.. صراعات سياسية ومخاوف دولية ظهر للمرة الأولى على قراءات إفريقية.

    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.

قراءة تاريخية

    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.
    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.

شخصيات

    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.
    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.

المجتمع الإفريقي

    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.
    عملية إضافة محتوى الدولة جارية.