أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

44 اتهاماً بالاغتصاب ضد جنود الأمم المتحدة عام 2016

 
قالت الأمم المتحدة الثلاثاء أنها أحصت منذ بداية العام الحالي، 44 اتهاماً باعتداء جنسي ضد عناصر قوات الأمم المتحدة، بينها 29 اتهاماً بحق عناصر مهمتها في جمهورية أفريقيا الوسطى.
 
وحسبما ذكرت فرانس برس، أحصيت 7 حالات في جمهورية الكونغو الديمقراطية، واثنتان في هايتي، وحالات أخرى في ساحل العاج وجنوب السودان ومالي خصوصاً، ومعظم الحالات تعود إلى سنوات سابقة.
 
وبحسب إحصاء الأمم المتحدة الذي نشر الثلاثاء، فإن معظم الجنود والشرطيين المتهمين يتحدرون من الكونغو الديمقراطية والكونغو برازافيل والنيجر والمغرب وجنوب أفريقيا.
 
ولا يشمل الإحصاء الاتهامات التي كشف عنها في أبريل (نيسان) ضد جنود في القوة الفرنسية في جمهورية أفريقيا الوسطى، والقوات البوروندية والغابونية في مهمة الأمم المتحدة في جمهورية أفريقيا الوسطى، وذلك بسبب عدم انتهاء التحقيق في هذه الحالات، بحسب المتحدث باسم الأمم المتحدة ستيفان دوغاريك.
 
وأحصيت 69 حالة اعتداء جنسي في 2015، يتركز معظمها في جمهورية أفريقيا الوسطى والكونغو الديمقراطية، وتورط فيها عناصر في قوات الأمم المتحدة من 21 بلداً.
 
وتلطخت سمعة عناصر مهام الأمم المتحدة منذ أشهر بعد سلسلة فضائح اغتصاب وانتهاكات أخرى، خصوصاً في جمهورية أفريقيا الوسطى، حيث نشرت الأمم المتحدة 12 ألف رجل في 2014.
 
ولا تبدي الدول التي تقدم جنوداً للأمم المتحدة، وهي وحدها المؤهلة معاقبتهم، أي حرص على الإسراع إلى ذلك، وفي هذا الإطار تم التحقيق فقط في 26 حالة من الـ 69 التي أحصيت في 2015، وأدت التحقيقات إلى أحكام بالسجن بضعة أسابيع بحق 3 جنود.

كتاب الموقع