أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

20 شركة بريطانية تبحث فرص الاستثمار في إثيوبيا

قال رئيس الوفد التجاري البريطاني إلى أديس أبابا جيريمي ليفروي إن إثيوبيا تملك العديد من فرص الاستثمار التي يمكن لشركات بلاده أن تستفيد منها.

جاء ذلك خلال زيارة للوفد التجاري البريطاني الذي يضم أكثر من 20 شركة من مختلف القطاعات الاقتصادية لبحث فرص الاستثمار في إثيوبيا.

وأشار ليفروي إلى أن الحكومة الإثيوبية لديها خطط طموحة لزيادة الطاقة الكهربائية أكثر من ثلاثة أضعاف الطاقة الحالية، مضيفا: “هناك مستثمرون من بلاده يشاركون في مفاوضات حالية مع مسؤوليين إثيوبيين”.

وأشار إلى أن هؤلاء المستثمرين يعملون في مجال توليد الطاقة الحرارية الجوفية والطاقة الشمسية وطاقة الرياح وتوليد الطاقة خارج الشبكة الأساسية.

وأضاف أن “التصنيع والمعالجة الزراعية هي مجالات جذب أخرى للاستثمار في إثيوبيا”.

من جانبها، قالت كارين تايلور المدير التنفيذي لمؤسسة Invest Africa البريطانية إن من بين القطاعات التي تستكشفها شركات بلادها للاستثمار، التعدين والسياحة والزراعة والطاقة والخدمات المالية والاتصالات السلكية واللاسلكية.

وأضافت تايلور أن إثيوبيا لديها بالتأكيد إمكانات هائلة وسوق واعد، مشيرة إلى أن الوفد البريطاني سيقوم بزيارات ميدانية للعديد من المواقع التي تتطلع إثيوبيا إلى تطويرها من خلال القطاع الخاص.

وقالت إن تحسين النقص في النقد الأجنبي فضلا عن تسهيل ممارسة الأعمال التجارية هي من بين المجالات التي ينبغي للحكومة الإثيوبية التركيز عليها.

ووفق جدول الزيارة سيقوم ممثلو الشركات البريطانية، الأربعاء، بزيارة ميدانية لمواقع المناطق الصناعية، إلى جانب عقد مائدة مستديرة مع محافظ البنك الوطني لإثيوبيا ومسؤولين آخرين حول الإصلاح الاقتصادي الذي تقوم به إثيوبيا.

 

كتاب الموقع