أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

140 عسكرياً موريتانياً يتوجهون إلى أفريقيا الوسطى

غادرت مطار نواكشوط الدولي الليلة الماضية وحدة عسكرية موريتانية متوجهة إلى جمهورية إفريقيا الوسطى للمشاركة في قوة حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة.

وتضم الوحدة مائة وأربعين عسكريا من بينهم تسعة ضباط موزعين على أربع تشكيلات عمل وفريق طبي وآخر فني وثالث لوجستيك مجهزة بجميع اللوازم الضرورية.

وقالت الإذاعة الموريتانية إن وزير الداخلية الموريتاني أحمدو ولد عبد الله ودع مع قادة عسكريين بالمطار الوحدة العسكرية المتوجهة إلى مدينة بانكي بجمهورية إفريقيا الوسطى للعمل تحت مظلة الأمم المتحدة ضمن قوة حفظ السلام الأممية.

وأضافت أن الوحدة التي ستعمل مكان أخرى وصلت نواكشوط الليلة الماضية كانت قد تلقت خلال الأشهر الماضية تدريبات مكثفة على عمليات حفظ النظام وحماية الأشخاص والممتلكات وتأمين وحماية مباني الهيئات الأممية والمقرات الحكومية والشخصيات والاستجابة لطلبات الإغاثة والمساعدات الإنسانية في بلد مضطرب.

ودعا الوزير الموريتاني البعثة العسكرية إلى السير على خطى زملائهم الذين سبقوهم في حفظ السلام في هذا البلد والذين حازوا على تنويه خاص من مسؤولي بعثة الأمم المتحدة في جمهورية إفريقيا الوسطى تقديرا لخدماتهم الجليلة والمتميزة التي كانت محل إجماع من كل الأطراف على كفاءتها.

كتاب الموقع