أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

وزراء الأمن في مجموعة دول الساحل الخمس يوصون بتعزيز التعاون في محاربة الإرهاب

أوصى الوزراء المكلفون بالأمن في مجموعة دول الساحل الخمس (بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد) بتعزيز التعاون في مجال محاربة الإرهاب، وذلك خلال اجتماعهم اليوم الأربعاء في واغادوغو.

وقال وزير الأمن البوركيني أوسيني كومباوري، "أود أن أوجه نداءً صادقا بأن تتحد جميع القوى والطاقات في بلدان مجموعة دول الساحل الخمس، بالتعاون مع جميع القوى والقدرات والخبرات على المستويين الدولي والإقليمي، لوقف الإرهاب في فضاء الساحل".

بدوره، ذكّر وزير الأمن النيجري بأن بعض المناطق أصبحت ملاذات للإرهابيين وتمثل مشكلة، خاصة منطقة الحدود المشتركة بين النيجر وبوركينا فاسو ومالي، ومدينة كيدال في مالي وغابة واغادو وحوض بحيرة تشاد.

وتضم مجموعة دول الساحل الخمس التي تأسست يوم 16 فبراير 2014، خمسة بلدان في الساحل هي: بوركينا فاسو ومالي وموريتانيا والنيجر وتشاد.

وتهدف المنظمة إلى ضمان الظروف المناسبة للتنمية والأمن في فضاء الدول الأعضاء والربط بين التنمية والأمن، وتعزيزهما عبر إرساء الديمقراطية والحكم الرشيد في إطار تعاون إقليمي ودولي يعود بالنفع على جميع الأطراف.

ومنذ 5 فبراير 2019، تتولى بوركينا فاسو الرئاسة الدورية لمجموعة دول الساحل الخمس لمدة سنة واحدة.

كتاب الموقع