أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

واشنطن تعتبر تراجع جامع غير شرعي

نددت الخارجية الأمريكية بإلغاء الرئيس الغامبي منتهي المأمورية يحيى جامع، نتائج انتخابات الخميس الرئاسية التي خسرها أمام آداما بارو ، معتبرة هذا التحول غير شرعي و شددت على نقل السلطة بسرعة إلى الفائز.

في بيان صادر يوم الجمعة ، بوقت قليل بعد ظهور يحيى جامع على التلفزيون الحكومي لإلغاء نتائج التصويت ، ألغت الولايات المتحدة الأمريكية دعواه التي وصفتها واشنطن بغير المقبولة.

"ندين بشدة إعلان 9 دجنبر للرئيس جامع الذي ألغى نتائج انتخابات فاتح دجنبر و فرض انتخابات جديدة. هذا العمل انتهاك يستحق الشجب وغير مقبول للإيمان الذي صوت به الشعب الغامبي و محاولة واضحة لهدم مسلسل انتخابي ذي مصداقية من أجل البقاء في الحكم بطريقة غير شرعية" كما جاء في البيان.

و طالبت الخارجية الأمريكية من مؤسسات الدولة الغامبية و القوات المسلحة بصفة خاصة برفض العنف و التمسك سلميا بإرادة الشعب التي عبر عنها بوضوح من خلال صناديق الاقتراع.

بعيد الانتخابات ، قبل يحيى جامع نتائج الاقتراع و تعهد بانتقال منظم للسلطة إلى الرئيس المنتخب آداما بارو ، وفقا لمقتضيات الدستور.

 

كتاب الموقع