أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

نيجيريا تلغى أول اجتماع وزارى لها منذ عودة "بخارى"

أعلن المتحدث باسم الرئيس النيجيرى، محمد بخارى، الأربعاء، إلغاء أول اجتماع لمجلس الوزراء منذ عودة الرئيس من رحلة علاج فى بريطانيا استغرقت ثلاثة أشهر.

وعاد بخارى إلى نيجيريا يوم السبت الماضى بعد سفره إلى بريطانيا فى السابع من مايو الماضى للعلاج من مرض لم يتم الكشف عنه كما بعث برسالة إلى نواب البرلمان يوم الاثنين، يخطرهم فيها بعودته واستئنافه مهامه الرسمية.

وقال فيمى أديسينا المتحدث باسم الرئيس فى بيان "اجتماع المجلس التنفيذى الاتحادى لن ينعقد اليوم".

وأثار رفض المسؤولين الكشف عن تفاصيل مرض بخارى الكثير من التكهنات بشأن ماهية المرض وما إذا كان الرئيس البالغ من العمر 74 عاما بصحة تمكنه من إدارة أكبر اقتصاد فى أفريقيا وأكثر دولها سكانا.

وفى خطاب تلفزيونى بث يوم الاثنين، ظهر بخارى نحيلا لكنه بدا أقوى من ظهوره التلفزيونى الأخير فى يونيو. وترجل بخارى من طائرته دون مساعدة لدى وصوله يوم السبت لكنه سار ببطء شديد وهو يمسك بحاجزى درج الطائرة.

وسلم بخارى السلطة لنائبه يمى أوسينباجو أثناء غيابه. وقال أديسينا يوم الثلاثاء، إن الرئيس سيعمل من منزله نظرا لعمليات التجديد التى ستجرى فى مكتبه.

وهذه ثانى رحلة علاج قام بها بخارى إلى بريطانيا هذا العام بعد الأولى التى بدأت فى يناير كانون الثانى واستمرت لنحو شهرين.

وقال دبلوماسيون ومصادر حكومية إن بخارى قلص ساعات عمله اليومية إلى بضع ساعات بهد عودته إلى نيجيريا من رحلته الأولى فى العاشر من مارس الماضي.

كتاب الموقع