أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

نيجيريا.. الحركة الشيعية المحظورة تعلق احتجاجاتها

أعلنت جماعة نيجيرية شيعية موالية لإيران، الأربعاء، تعليق احتجاجاتها في أنحاء البلاد "لنزع فتيل التوتر" بعد أن حظرتها الحكومة عقب اشتباكات مع قوات الامن.

وصرح متحدث باسم "الحركة الإسلامية في نيجيريا" بأن الحركة ستطعن في الحظر في المحكمة خلال الأيام المقبلة، بعد أن صنفت السلطات نشاطاتها بـ "الارهابية".

وقالت الحركة في بيان: "قررنا تعليق احتجاجاتنا في الشوارع موقتا".

وصرح المتحدث ابراهيم موسى بأن ذلك سيساعد " في نزع فتيل التوتر، وفي الوقت الحالي سنتوحه إلى المحكمة ونقدم طعنا".

وأعلنت الحكومة، الأحد، حظر الحركة الشيعية بعد أن حصلت على أمر قضائي يعتبر نشاطاتها "أعمالا إرهابية وغير قانونية".

والحركة الإسلامية في نيجيريا، التي تستلهم الثورة الإيرانية، نظمت كل يوم تقريبا تظاهرات في العاصمة أبوجا في الأشهر الماضية للمطالبة بالإفراج عن زعيمها المعتقل رجل الدين، إبراهيم زكزكي.

وقُتل ستة متظاهرين على الأقل، وصحافي وضابط شرطة كبير، الإثنين الماضي، إثر اشتباكات بين قوات الأمن ومتظاهرين.

واعتقل زكزكي بعد اعمال عنف خلال مراسم دينية في كانون الأول/ديسمبر 2015. وتقول منظمات حقوقية إن نحو 350 شخصا معظمهم من المشاركين في المراسم قتلوا بنيران الجيش النيجيري.

والحركة الإسلامية في نيجيريا التي بدأت في أواخر سبعينات القرن الماضي، ترتبط بعلاقات وطيدة مع إيران، وتضم افرادا من الاقلية الشيعية في هذا البلد حيث غالبية المسلمين من السنة.

كتاب الموقع