أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

نائب الرئيس الكيني يدعو لمزيد من جهود السلام في جنوب السودان والصومال

دعت كينيا إقليم شرق إفريقيا إلى تكثيف الجهود الرامية لإحلال السلام والاستقرار في كل من جنوب السودان والصومال.

وأدلى نائب الرئيس الكيني ويليام روتو بهذا التصريح خلال مؤتمر صحفي عقده مع النائب الأول للرئيس بكري حسن صالح الأربعاء في الخرطوم، في ختام زيارة رسمية للسودان دامت يومين.

وأعلن أن بلاده والسودان ستعملان معا من أجل التوصل إلى حل للوضع الإنساني السائد في جنوب السودان في إطار جهود الهيئة الحكومية للتنمية (إيغاد).

وفي تطرقه لشق التجارة، اعتبر روتو أن السودان وكينيا يمكنهما من خلال عضويتهما في السوق المشتركة لشرق وجنوب إفريقيا (كوميسا) الارتقاء بالتعاون الثنائي في مجالي التجارة والاستثمار.

وتابع روتو الذي جاءت زيارته إلى السودان بدعوة من نظيره السوداني أن الأمم الإفريقية يجب أن تدعم بعضها البعض لتحقيق أهداف الاتحاد الإفريقي ووكالاتها وتسهيل تنقل الرعايا الأفارقة وتفعيل التجارة الإفريقية البينية وأنشطة القطاع الخاص الإفريقي.

من جانبه، أكد النائب الأول للرئيس السوداني أن بلاده وكينيا ستعملان معا في إطار الاتحاد الإفريقي وهياكله لتحقيق السلام والاستقرار في الإقليم، خاصة في جنوب السودان والصومال.

وأضاف أن أهداف الاتحاد الإفريقي لم تتجسد نتيجة النزاعات السائدة في بعض أنحاء القارة، غير أن هناك إرادة قوية لدى الإفريقية من أجل تحقيقها.

كتاب الموقع