أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

"مينوسما" تنفق 13 مليار فرنك إفريقي على أعمال تعزيز السلام في غاو بشمال مالي

حققت بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأبعاد لتحقيق الاستقرار في مالي (مينوسما)، خلال الفترة من 2013 إلى 2019 في غاو بشمال مالي، إنجازات لدعم السلام، بكلفة تقدر بـ 13 مليار فرنك إفريقي.

وجاء هذا الإعلان خلال اجتماع عقده رئيس مكتب بعثة "مينوسما" في غاو، عمر با، ورئيسة قسم تثبيت الاستقرار، أيساتا باري، والمستفيدين من مشاريع البعثة الأممية.

وكان هدف الاجتماع هو تقديم الإنجازات التي نفذتها بعثة مينوسما في غاو ، عاصمة الولاية التي تحمل نفس الاسم، من 2013 إلى 2019.

وخلال هذه الفترة، مولت البعثة الأممية في مالي أكثر من 199 مشروع في ولاية غاو منها 122 مشروع في مقاطعة غاو.

وتخص هذه المشاريع المختلفة المنجزة لصالح الجمعيات والمنظمات والهيئات الحكومية 108 مشاريع تم تمويلها من الأموال المخصصة للمشاريع ذات الأثر السريع والصناديق الائتمانية وصناديق الحد من العنف التابعة لبعثة مينوسما.

 وتهدف إلى تحسين وصول المجتمعات إلى مياه الشرب والتعليم والصحة وإرساء سلطة الدولة، والأمن والمصالحة والتماسك الاجتماعي.

ويمثل إنجاز هذه المشاريع فرصة للاستجابة للمشاكل الاجتماعية-الاقتصادية والبيئية، كما تساهم في الحد من النزاعات بين المجتمعات المحلية.

وتندرج مختلف المشاريع المنجزة في مقاطعة غاو، في إطار تنمية المناطق الشمالية المدرجة في إطار اتفاق السلام والمصالحة في مالي، المنبثق عن مسار الجزائر العاصمة الموقع في مايو ويونيو 2015 بالعاصمة باماكو بين حكومة مالي والجماعات المسلحة في شمال مالي والمجتمع الدولي بهدف التوصل إلى سلام نهائي في مالي بعد سلسلة من تمردات الطوارق وما رافقها في السنوات الأخيرة من الهجمات الإرهابية المتكررة والنزاعات بين المجتمعات المحلية في شمال ووسط البلاد.

وتوجد البعثة الأممية لبسط الاستقرار في مالي (مينوسما) منذ عام 2013، وتضم حوالي 15.000 فرد. ومن أهدافها تحقيق الاستقرار واستعادة سلطة الدولة في جميع أنحاء مالي التي تشهد أزمة متعددة الأشكال (أمنية ومؤسساتية واقتصادية واجتماعية)، ودعم العمل الإنساني وتعزيز حقوق الإنسان والدفاع عنها ودعم حماية التراث الثقافي وحماية المدنيين وموظفي الأمم المتحدة.

كتاب الموقع