أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مهاجمون يقتلون 12 في تفجير بفندق كيني قرب الحدود الصومالية

فجر مهاجمون جزءا من فندق في شمال شرق كينيا مما أسفر عن مقتل 12 شخصا على الأقل يوم الثلاثاء وذلك في هجوم أعلنت حركة الشباب الصومالية المتشددة مسؤوليتها عنه.

وقالت الحركة إنها عقدت العزم على قتل غير المسلمين بمنطقة مانديرا في كينيا التي شهدت هجمات عديدة نفذها المقاتلون الذين يسعون للإطاحة بالحكومة الصومالية المدعومة من الغرب ومعاقبة كينيا على إرسال جنود لمحاربتها.

وقال محمود صالح المفوض المحلي عن منطقة الشمال الشرقي في بيان لم يذكر فيه هوية المهاجمين إن عمال الإنقاذ انتشلوا ستة ناجين على الأقل من تحت الأنقاض ويبحثون عن المزيد.

وأضاف أن 12 شخصا قتلوا في الهجوم. ومضى قائلا "تدين حكومة كينيا هذا العمل الإرهابي وتعزي أسر وأصدقاء الضحايا."

وأعلن المتحدث العسكري باسم حركة الشباب عبد العزيز أبو مصعب المسؤولية عن الهجوم قائلا إن المسلحين استهدفوا غير المسلمين وقتلوا 15 شخصا.

وقال رجل شرطة من موقع الهجوم "أحصيت تسع جثث نقلها زملاء من المبنى. يمكن أن يكون عدد القتلى أكبر. معظمها حملت ما يشبه آثار أعيرة نارية أما البقية فيبدو أن أنقاض المبنى سقطت فوقهم."

ووقع الهجوم بعد ساعات من قتل مقاتلين من الجماعة المتشددة أحد ضباط المخابرات في العاصمة الصومالية مقديشو.

وقالت ممرضة من مستشفى مقاطعة مانديرا لرويترز "استقبلنا نحو ستة أشخاص لديهم إصابات من موقع الهجوم. فقد البعض دماء بينما كان اثنان مغشيا عليهما. استقبلنا جثث قتلى لكنني كنت في جناح الإصابات ولم أستطع إحصاء عددها."

كتاب الموقع