أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مقتل 5 مدنيين و10 مسلحين في تبادل لإطلاق النار وسط مالي

قالت مصادر أمنية إن مسلحين مجهولين قتلوا خمسة أشخاص وجرحوا ثلاثة آخرون في هجوم شنوه في مدينة كاسا وسط مالي.

وأضاف المصدر أن وحدة دفاع مالية ردت على المهاجمين وقتلت عشرة من المهاجمين في حين لاذ الآخرون بالفرار، وانه تم نقل المصابين من قبل الصيادين إلى قرية دوكومبو.

وتعاني جمهورية مالي من عمليات ارهابية متواصلة منذ سبع سنوات ويقول مراقبون إن الجيش المالي وقوات برخان الفرنسية وقوات الأمم المتحدة لا زالت تعمل لمواجهة الارهاب في  مالي.

يذكر أن متحدث باسم الأمم المتحدة قال الخميس الماضي، إن 20 شخصا أصيبوا، في شمال مالي بينهم 18 من قوات حفظ السلام التابعة للأمم المتحدة في هجوم صاروخي على قاعدة عسكرية لقوات المنظمة الدولية وفرنسا ومالي.

وقال المتحدث أوليفييه سالجادو لرويترز إن ستة من أفراد حفظ السلام أصيبوا بجروح خطيرة في الهجوم على القاعدة في بلدة تيساليت بإقليم كيدال.

حيث أن مسلحين مجهولين اختطفوا، الأربعاء الماضي، رئيس قرية “جوسي”، محمد مايجا، في  الشمال المالي، وأشارت الوكالة إلى أن رئيس القرية يبلغ 75عامًا، وتم اختطافه من المسلحين الذين وصلوا القرية على متن سيارة رباعية الدفع وبعض الدراجات النارية.

وأن الاختطاف هو الرابع من نوعه في  القرية القريبة من مفرزة للجيش المالي، ومخيم من قوات برخان الفرنسة، لافتة إلى أن الجماعات المسلحة غالبًا ما تسوق قطعان السكان وتفرض ضريبة من 50 ألف فرنك لكل من يريد استعادة مواشيه.

كتاب الموقع