أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مطلع 2021...نيجيريا تتسلم مقاتلات هجومية من أمريكا لمواجهة الميليشيات

قال مسؤول عسكري نيجيري إن بلاده ستتسلم مطلع العام القادم 2021 ست طائرات أمريكية هجومية خفيفة من طراز “سوبر توكانو”.

 وأوضح الجنرال رئيس أركان القوات الجوية صادقى أبوبكر أن هذه الطائرات هي جزء من صفقة إجماليها قدرها 12 طائرة مقاتلة وافقت الولايات المتحدة على بيعها إلى حكومة أبوجا، لمساعدة القوات المسلحة النيجيرية على شن ضربات جوية مؤثرة في حربها ضد الميليشيات المسلحة.

وأكد أن القوات الجوية النيجيرية ستستلم مع بداية العام القادم 18 مقاتلة إضافية في حربها لإحلال الاستقرار في المنطقة الشمالية الشرقية.

 ولفت إلى أن الطيارين المقاتلين من سلاح الجو النيجيري موجودون حالياُ في الولايات المتحدة، لتلقى تدريبات إضافية لاستخدام المقاتلات الجديدة وتطبيقاتها لدى انضمامها إلى أسطول المقاتلات في القوات الجوية.

وأضاف أن المقاتلات الجديدة ستعزز الأمن القومي النيجيري، فضلاً عن مساعدتها في إنهاء الحرب ضد جماعة “بوكو حرام” المسلحة، مفيداً في خطاب قدمه إلى البرلمان الوطني.

ومن المقرر أن تتلقى قوات الجو النيجيرية أجهزة تدريب برية، وأنظمة تخطيط مهام، ومنظومة تحليل معلومات، وقطع غيار، ومعدات دعم أرضية وعتاد للمهام الاحتياطية، وذلك ضمن صفقة المقاتلات الأمريكية الهجومية الخفيفة الـ12 من طراز “سوبر توكانو”.

وفي وت سابق، أعلنت الحكومة النيجيرية ، أنها قامت بشراء 16 طائرة بدون طيار (درونز) وثلاث مقاتلات من الصين من أجل تعزيز حربها ضد المتمردين والعصابات المسلحة في الشمال الشرقي والغربي للبلاد من أنصار حركة (بوكو حرام).

وقالت القوات الجوية النيجيرية انها اتفقت على صيانة سبع طائرات مقاتلة داخل الأراضي الصينية، بينما ستخضع أربع طائرات أخرى إلى نفس العملية في نيجيريا.

وأشار البيان إلى أن القوات الجوية تعتزم نشر أربع طائرات بدون طيار في ولايات زامفارا وكيبي وسوكوتو وكادونا، مضيفا أن استراتيجية الحكومة لتطويق المتمردين تتضمن في جانب منها بناء مدرج ومنشآت ملحقة من أجل الطائرات بدون طيار في "جوساو" عاصمة ولاية زامفارا.

وتشهد العديد من الولايات شمال غربى نيجيريا، منذ عام 2011، مشكلات أمنية أسفرت عن مقتل 8 آلاف شخص، كما أن ما يقرب من 200 ألف آخرين اضطروا للجوء إلى دولة النيجر المجاورة.

كتاب الموقع