أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مسلحون يشنون هجوما على مركز أمني شمالي بنين

هاجم مسلحون مركز شرطة شمال بنين ، قرب الحدود مع بوركينا فاسو، حيث تنشط عدة مجموعات مسلحة، ما أسفر عن فقدان شخص وإصابة آخر، وفق مصادر شرطية.

وقالت المصادر، الأحد، إن الهجوم وقع مساء السبت، عندما وصل نحو 10 مهاجمين، على دراجات نارية وأطلقوا النار على مركز أمن كيريمو، قرب بلدة بانيكوارا.

ووفق تقرير داخلي للشرطة اطلعت عليه وكالة فرانس برس، كان هناك 4 عناصر في مركز أمن كيريمو، وهي قرية معزولة في الأدغال يصعب الوصول إليها، وتبعد حوالى 700 كلم من كوتونو.

وهذه المرة الأولى التي تتعرض فيها قوات الأمن في بنين إلى هجوم، في منطقة حدودية شهدت اختطاف سائحين فرنسيين واغتيال دليلهما في مايو 2019.

ويشير التقرير إلى أن عنصر أمن "لا يزال مفقودا" وإلى إصابة عنصر آخر بجروح بالغة بعد تلقيه "رصاصة في يده اليمنى وأذنه اليسرى" وقد نقل إلى المستشفى.

ويضيف أن المسلحين "أوقفوا دراجاتهم على بعد بضع مئات الأمتار من المركز وواصلوا طريقهم سيرا وصولا إلى الموقع، حيث بدأوا بإطلاق النار في جميع الاتجاهات".

وكانت بنين تعدّ بلدا آمنا في منطقة غرب أفريقيا التي تشهد اضطرابات وتتكاثر فيها الجماعات المسلحة، لا سيما تلك الجهادية أو الإجرامية في بوركينا فاسو، حتى اختطاف فرنسيَين في مايو 2019.

كتاب الموقع