أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مرشح معارض يعلن فوزه في الانتخابات الرئاسية الكاميرونية

علن رئيس "الحركة من أجل نهضة الكاميرون", موريس كامتو, خلال مؤتمر صحفي عقده أمس الإثنين عن فوزه في الانتخابات الرئاسية التي جرت الأحد، متعهدا بحماية الرئيس المنتهية ولايته "بول بيا" وأسرته، قبل أن يدعو الأخير إلى نقل سلمي للسلطة.

وكان فريق مشترك بين الشرطة والدرك قد اقتحم صباح اليوم نفسه مقرّ الحملة الانتخابية "للحركة من أجل نهضة الكاميرون" من أجل منع المؤتمر الصحفي لزعيمها الذي شارك في الانتخابات الرئاسية.

ولم يتسن عقد المؤتمر الصحفي في حي "نلونغاك" حيث كان مقررا في الساعة العاشرة صباحا لأن قوات الدفاع اقتحمت المبنى وأخذت معها أجهزة الكمبيوتر وغيرها من المعدات ومنعت أنصار الحركة والصحافة من الدخول إلى القاعة.

وحرصا منهم على تفادي الاشتباك، طلب رئيس الحركة وأنصاره من الإعلاميين التوجه نحو مقر الحزب في حي "أودزا" الواقع في ياوندي والذي شهد أيضا حضورا من قبل الشرطة.

وأعلن موريس كامبتو خلال ذلك المؤتمر الصحفي عن فوزه الذي يعتزم الدفاع عنه إلى آخر رمق، داعيا الكاميرونيين إلى انتقال سلمي للسلطة.

وقال كامتو "كانت مهمتي تنفيذ ركلة الجزاء، وقد فعلت، وسجلت هدفا، حافظوا على فرحتكم، إننا متمسكون جدا بالسلام. لقد حصلت من الشعب الكاميروني على تفويض واضح أعتزم الدفاع عنه بثبات إلى آخر رمق".

وتابع قائلا "فليشهد الرأي العام الوطني والدولي على الحدث التاريخي الذي قاد إلى تداول على السلطة في بلادنا. وأدعو الرئيس المنتهية ولايته إلى تنظيم انتقال سلمي من أجل وضع الكاميرون في مأمن من أزمة بعد الانتخابات لا تحتاجها بلادنا على الإطلاق لأنها ستهدد مستقبلها".

وأضاف "مثلما التزمت بذلك، فسأقدم له ولأسرته كل ضمانات الأمن والحصانة والاحترام الذي يليقه بمقامه. وألتمس من السلطات الإدارية وقوات الدفاع وحفظ النظام التحلي بالروح الجمهورية حتى تواكب بشكل إيجابي هذه اللحظة التاريخية التي منحنا إياها الشعب الكاميروني بصورة جماعية تبقى راسخة في الذاكرة".

وتابع يقول "يدي ممدوتان إليهم كي نعمل معا لتحقيق النهضة الوطنية. وفي هذه اللحظة الفريدة من نوعها، أتوجه بتحية خاصة إلى هؤلاء الشباب والرجال والنساء الذين أفلتوا من الموت والذين ما يزال بعضهم رهن الاعتقال لأنهم تجرأوا على الوقوف ضد عمليات التزوير المتعددة التي قادها النظام وأعوانه".

ووجه كامتو بعد ذلك نداء إلى المرشحين للانتخابات الرئاسية الذين سعوا مثله لإحداث تغيير في ظل السلام في البلاد، داعيا إياهم إلى التعبئة للدفاع -إذا اقتضت الضرورة ذلك- عن الإرادة المعبر عنها في اقتراع 07 أكتوبر الجاري.

كما دعا القوى الحية ومنظمات المجتمع المدني لدعمه في هذه المهمة.

أما سكان إقليم شمال غرب وجنوب غرب البلاد اللذين يواجهان أعمال عنف منذ أكتوبر 2016 ، فقد وعدهم بإعادة إعمار قراهم المحروقة.

كتاب الموقع