أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مرشحو الرئاسة في “بوركينا فاسو” يوقعون تعهدا بالعمل من أجل انتخابات سلمية

وقع مرشحو الانتخابات الرئاسية في بوركينا فاسو، المقررة في 22 نوفمبر المقبل، على ميثاق شرف للتعهد بالعمل معا من أجل حملة انتخابات سلمية.

وقال وزير الأمن في بوركينا فاسو كليمنت ساوادوجو وممثل الرئيس روش مارك كريستيان كابوري، الذي يسعى لولاية ثانية – حسبما ذكر راديو (أفريقيا 1) الثلاثاء- “إن هذا الميثاق الذي تم توقيعه، سيجعل الجميع ملتزمين بتنفيذ حملة سلمية وفي إطار احترام متبادل وقيادة حملة حضارية في البلاد”.

من جانبه، أكد زعيم المعارضة البوركينية زفيرين ديابري مرشح حزب (اتحاد من أجل التقدم والتغيير) أن هذا الميثاق يعد التزاما بالامتثال لعدد معين من قواعد السلوك الحسن، وتجنب أي سلوك آخر من المحتمل أن يشوه الانتخابات.

ويتنافس 13 مرشحا على الانتخابات الرئاسية التي ستنظم بالتزامن مع الانتخابات التشريعية، التي تبدأ حملتها الانتخابية في 31 أكتوبر الجاري، وتنتهي في 20 نوفمبر المقبل.

يذكر أن الانتخابات ستجرى في بوركينا فاسو في ظل ظروف مضطربة جراء الأعمال الإرهابية، التي أسفرت عن مقتل أكثر من 1200 ونزوح أكثر من مليون مواطن.

 

كتاب الموقع