أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مالي: كيتا يتحدث عن اتصال مع قادة المجموعات المسلحة

قال الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا إن تصاعد وتيرة العنف في وسط وشمال البلاد، يدفع إلى "إعادة التفكير بشأن باماكو"، مبديا الاستعداد "للتحدث مع الجماعات الإرهابية على أمل إنهاء التمرد".

وتساءل كيتا في مقابلة مشتركة مع قناة فرانس 24 وإذاعة فرنسا الدولية "لماذا لا نحاول الاتصال بأولئك الذين نعرف أنهم يتحكمون في الخيوط"، مضيفا أن الوقت "حان لاستكشاف طرق معينة".

وتحدث كيتا خلال المقابلة، التي سجلت على هامش القمة الإفريقية ال33 بأديس أبابا، لأول مرة عن فتح قناة اتصال مع قادة الجماعات المسلحة.

 وأكد الرئيس المالي أنه بعث الرئيس السابق للبلاد ديونكوندا تراوري "في مهمة تقتضي الاستماع إلى الجميع"، مضيفا أنه مكلف بـ"البحث عن أشخاص منفتحين على خطاب عقلاني".

وأضاف كيتا أنه "لا يعول كثيرا على فرص نجاح هذه المبادرة" وأنه "لا يكن احتراما لمن يعطون الأوامر لأشخاص بدخول مسجد وتفجير أنفسهم وسط المصلين".

 وتتزامن تصريحات كيتا مع نشر منظمة "هيومن رايتس ووتش" تقريرا أمس أوضحت فيه أن 456 مدنيا على الأقل قتلوا وجرح المئات في وسط مالي خلال 2019، واصفا العام المنصرم بأنه "أكثر الأعوام دموية بالنسبة للمدنيين الماليين" منذ بدء الاضطرابات الأمنية سنة 2012.

 

كتاب الموقع