أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مالي: انطلاق أعمال حوار وطني بمشاركة الآلاف

أطلق الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا السبت بقصر الثقافة في العاصمة باماكو، أعمال حوار وطني تشارك فيه نحو 3000 آلاف شخص، بينهم ممثلو أحزاب سياسية، ومجموعات مسلحة، ومنظمات مجتمع مدني.

وقال الرئيس كيتا إن "السلام والأمن أمران حيويان لتنمية أي بلد"، مضيفا أن الحوار يتوخى أن يمكن "مختلف الفاعلين من تشخيص عميق للوضع الاجتماعي المتدهور واقتراح الآليات المناسبة".

ويبحث الحوار، الذي تتواصل أعماله إلى غاية 22 ديسمبر الجاري، مواضيع عديدة، في صدارتها الوضع الأمني المضطرب في البلاد، وفي منطقة الساحل بشكل عام.

 كما يناقش المتحاورون في باماكو، الأوضاع السياسية، والاجتماعية، والاقتصادية بالبلاد، وينتظر أن يخرجوا بتوصيات في مختلف محاور النقاش.

ويقاطع الحوار من طرف عدد من الأحزاب والجمعيات، احتجاجا على عدم إشراكها في أعماله التحضيرية، كما قاطعه زعيم المعارضة سومايلا سيسي، وقد وصفه بأنه "مجرد إعلام سياسي".

كتاب الموقع