أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

مالي: الرئيس يعلن استقالته و"الإيكواس" تعلق عضوية البلاد

أعلن الرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا استقالته من رئاسة البلاد، واستقالة حكومته، وحل البرلمان، وذلك بعد ساعات من اعتقاله ورئيس حكومته، وعدد من الوزراء والمسؤولين، في أعقاب تمرد عسكري عرفته البلاد في وقت مبكر من صباح الثلاثاء.

وقال كيتا في خطاب بث عبر التلفزيون الرسمي المالي: "لا أريد أن تراق أي دماء من أجل بقائي في السلطة، ولذا قررت التنحي".

وعبر كيتا في خطابه الذي ترقبه الماليون لساعات، عن شكره للشعب المالي "على مرافقته لي على مدى هذه السنوات الطويلة، وعلى دفء عاطفته، وأود أن أخبركم قراري ترك منصبي وجميع وظائفي من هذه اللحظة".

وقبل استقالة كيتا أعلنت المجموعة الاقتصادية لدول غرب إفريقيا "الإيكواس" تعليق عضوية مالي، وإغلاق حدود دولها الأعضاء معها، وطالبت بـ"التنفيذ الفوري لحزمة من العقوبات ضد كل الانقلابيين".

ونددت المنظمة الإقليمية في بيان صادر عنها بـ"الإطاحة بالرئيس المالي إبراهيم بوبكر كيتا وحكومته من طرف عسكريين انقلابيين"، داعية إلى "الإفراج الفوري عنهم".

كتاب الموقع