أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

ماكرون: سيتم تعزيز أمن الفرنسيين في الساحل

قال الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون إن تدابير أمن الفرنسيين في الساحل "سيتم تعزيزها"، وذلك بعد مقتل 6 فرنسيين في هجوم بالنيجر يوم الأحد الماضي.

وأضاف ماكرون في تغريدة على "تويتر" عقب رئاسته اجتماعا لمجلس الدفاع، خصص لهجوم "كوري" بالنيجر، "نحن نبذل قصارى جهدنا لدعم أسر الضحايا، والرد على الهجوم الذي أودى بحياة 6 من مواطنينا واثنين من النيجير".

وأشار ماكرون إلى أن "من المهم التمكن من تقييم الوضع في النيجر، والعناصر التي بحوزتنا، وسير التحقيق، والخطوات الدبلوماسية التي يجب اتخاذها، والعواقب العسكرية التي يجب أن نستخلص، وما يجب أن يترتب على ذلك بالنسبة لكل أجهزتنا في الساحل".

وأكد الرئيس الفرنسي في تغريدته على مواصلة بلاده العمل من أجل "اجتثاث الجماعات الإرهابية بدعم قوي من شركائنا".

من جانب آخر ترأس الرئيس النيجري محمدو إسوفو اجتماعا استثنائيا لمجلس الأمن في البلاد، للتداول حول الهجوم، وتم اتخاذ إجراءات جديدة، بينها توسيع حالة الطوارئ لتشمل عموم ولاية "تيلابيري"، بما في ذلك بلدة "كوري"، وحظر الولوج إلى محمية "كوري"، التي وقع فيها الهجوم.

كتاب الموقع