أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

كينيا تعتزم إغلاق منظمتين بعد إثارتهما شكوكا بشأن الانتخابات

قال مسئولون الثلاثاء، إن الحكومة الكينية تسعى لإغلاق منظمة معنية بالدفاع عن حقوق الإنسان وأخرى مطالبة بالديمقراطية كانتا قد شككتا فى نتائج الانتخابات الرئاسية التى جرت الأسبوع الماضى مما أثار إدانات دولية لعملية الإغلاق المزمعة.

وأفادت رسائل مفتوحة من مجلس المنظمات غير الحكومية، وهو هيئة حكومية تتولى تسجيل وتنظيم عمل المنظمات الأهلية، إلى اللجنة الكينية لحقوق الإنسان ومركز أفريقيا للحوكمة المفتوحة بأن المنظمتين تواجهان خطر التعرض لعقوبات لأسباب إدارية وضريبية.

وقال مراقبون دوليون ومحليون إن العملية الانتخابية كانت حرة ونزيهة إلى حد بعيد لكن زعيم المعارضة رايلا أودينجا اعترض على النتائج الرسمية التى تظهر فوز الرئيس أوهورو كينياتا بفارق 1.4 مليون صوت.

ولم يرد مجلس المنظمات الأهلية على اتصالات هاتفية أو بالبريد الالكترونى طلبا للتعليق على الرسائل المفتوحة ولم يسمح لمراسلى رويترز بدخول مقاره.

وقال مويندا نجوكا المتحدث بإسم وزير الداخلية إن الرسائل التى جرى تداولها على مواقع التواصل الاجتماعى حقيقية. وقالت المنظمتان إنهما لم تتلقيا أى اتصالات رسمية.

وقالت جلادويل أوتينو المديرة التنفيذية لمركز أفريقيا للحوكمة المفتوحة "هذا هجوم على أى صوت مستقل".

وأثارت أوتينو مرارا المخاوف مما وصفتها بأنها تحضيرات غير كافية اتخذتها لجنة الانتخابات فى إطار التجهيز للانتخابات التى أجريت يوم الثلاثاء الماضى لاختيار الرئيس والمشرعين والممثلين المحليين. 

كتاب الموقع