أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

قوة الساحل تعلن مقتل 25 "إرهابيا" خلال عملية مشتركة

أعلنت القوة المشتركة لدول الساحل الخمس، عن "مقتل وأسر 25 إرهابيا، وتدمير 64 دراجة نارية، واسترجاع سيارتين" إضافة إلى "مصادرة أسلحة وذخائر مختلفة، وأزيد من 100 هاتف، ومستودع للوقود، وتدمير ورشة تصنيع للعبوات الناسفة".

وأكدت قوة مجموعة الخمس في بيان صادر عنها، أنها حققت هذه النتائج خلال عملية مشتركة على مدى الأسبوعين الأولين لشهر نوفمبر الجاري، بمنطقة "غورما" شرق بوركينافاسو، شاركت فيها قوات بوركينافاسو، ومالي، والنيجر، ودعمت بقوة من طرف عملية "برخان" الفرنسية.

وأعلنت قوة الساحل الخمس، أنها عبأت لهذه العملية 1400 رجل، ووسائل "برية وجوية هامة"، مضيفة أن "التحديات تظل كبيرة، والحرب على الإرهاب تظل مجهودا طويل الأمد".

 وجددت قوة الساحل حرصها "على الالتزام والتصميم للاضطلاع بمهمتها في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة التي تعصف بالفضاء المشترك في منطقة الساحل".

واعتبر البيان أن الوضع الأمني بالساحل "يتطور ابشكل مستمر، ومن المؤكد أن هناك حاجة ملحة للحفاظ على جهود التنسيق وتقاسم القدرات، في زخم التضامن الداخلي والدعم الخارجي الذي يشكل أساس أداتنا المشتركة".

وتأتي هذه العملية المعلن عنها من طرف قوة الساحل الخمس، بعد سلسلة هجمات خصوصا في مالي وبوركينافاسو، خلفت مئات القتلى والجرحى.

كتاب الموقع