أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

قوات جنوب السودان تنهى محاصرة مقر إقامة القائد السابق للجيش

انسحبت قوات جنوب السودان الحكومية، أمس الأحد، من محيط مقر اقامة القائد السابق للجيش بول مالونغ، الذى تحاصره منذ أسبوع إثر خلاف حول تسليح حراسه أثار مخاوف من اندلاع اشتباكات فى العاصمة جوبا.

وأعلن الناطق باسم الجيش العميد لول رواى، فى بيان حمل عنوان "حل سوء التفاهم" التوصل إلى حل سلمى لخلاف حول عدد الحراس الشخصيين لمالونغ.

وقال رواى إن القوات الحكومية طوقت منزل مالونغ بسبب عدم التزامه بأمر صدر الأسبوع الفائت بتسريح معظم حراسه الشخصيين المعينين من قبل الحكومة حتى يتسنى لهم العودة لمواقعهم السابقة.

وأكد رواى أن "الانسحاب جاء بعد امتثال الجنرال بول لأمر رئاسى بتخفيض عدد حراسه الشخصيين"، وأوضح رواى أن القوات انسحبت بعد "إجراء مراجعة أمنية أشارت لعدم وجود تهديدات أمنية حقيقية لحكومة شكل خاص وسكان جوبا بشكل عام ولتقليل والقضاء على حالة الغموض التى يخلقها نشر قوات الأمن".

كتاب الموقع