أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

غامبيا: محتجون يطالبون باستقالة الرئيس بارو

خرج الآلاف في احتجاجات بالعاصمة الغامبية بانغول للمطالبة باستقالة الرئيس أداما بارو، تماشيا مع فترة الـ3 سنوات في المنصب التي تعهد بها في انتخابات عام 2016.

وينص دستور هذا البلد الواقع غربي افريقيا على فترة رئاسية كاملة مدتها خمس سنوات. ولكن، خلال حملة الانتخابات الرئاسية عام 2016 تعهد بارو بالبقاء بمنصبه لثلاث سنوات إذا تم انتخابه.

وتوصل لاتفاق حول هذا الأمر مع شركائه في الائتلاف الحاكم، وهو ما اعتبر تمهيدا ضروريا قبل الدعوة لانتخابات.

وفي مارس، اقترح بارو إجراء انتخابات في 2021 بعد فترة رئاسية كاملة، وهي دعوة تم رفضها بعد عدة أشهر، من قبل شريكين في ائتلافه الحاكم.

ودعا المحتجون  بارو إلى الاستقالة تنفيذا لتعهده خلال حملته الانتخابية. وقام منظمو هذه الاحتجاجات، وهم حركة "عملية الثلاث سنوات انتهت" بتسليم مذكرة تطالب باستقالة بارو، إلى مسئول يمثله، قبل أن يتفرق المحتجون.

وتم تنظيم هذه الحركة هذا العام من قبل موسى كايرا، وهو رجل أعمال غامبي يعيش في الولايات المتحدة، وفقا لتقارير.

كتاب الموقع