أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

سجن رواندي مدى الحياة لتورطه في الإبادة الجماعية

حُكم على أكاديمي رواندي مشهور بالسجن مدى الحياة بعد إدانته بالضلوع في إبادة جماعية, بحسب مسؤولون بالبلاد يوم السبت.

وأدين ليوبولد مونياكازي يوم الجمعة، من قبل محكمة في جنوب الدولة الواقعة غرب إفريقيا، بحسب ما أوضح المدعي العام الرواندي جون بوسكو موتانجانا.

وسيخضع مونياكازي للحبس الانفرادي استنادا إلى الحكم في مقاطعة موهانجا، بحسب ما قال إيمانويل إيتاموا، المتحدث باسم المحكمة.

وكان مونياكازي قد اتهم بالقيام بدور في الإبادة الجماعية عام 1994 التي قتل خلالها أكثر من 800 ألف شخص من اثنيتي التوتسي والهوتو. لكنه أنكر الاتهامات.

وفر مونيكازي من رواندا عام 2004، وسعى من أجل اللجوء إلى الولايات المتحدة، حيث قام بتدريس اللغة الفرنسية في جوتشر كوليدج في بالتيمور، إلى أن تم إيقافه عن العمل في 2008 إثر اتهامه من قبل الحكومة الرواندية.

وقامت المحكمة الرواندية بإصدار أوامر اعتقال ضد مونياكازي عامي 2006 و2008، وطالبت الولايات المتحدة بتسليمه، ليتم ترحيله إلى رواندا العام الماضي.

كتاب الموقع