أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

بحضور حوالي 20 وفدا أجنبيا

رواندا تحتفل بمرور ربع قرن على الابادة الجماعية

وافق أمس الأحد السابع من أبريل مرور نحو ربع قرن على الإبادة الجماعية التي وقعت في رواندا عام 1994، وتبدأ الاحتفالات بالذكرى في كيغالي بحضور حوالي 20 وفدا أجنبيا ، بما في ذلك عشرات الرؤساء و رؤساء الحكومات.

وقد تمكنت البلاد من تجاوز الحقبة السوداء وانخرطت في عمليات تطوير وتنمية، حتى باتت توصف اليوم بأنها رمز الحداثة في القارة الأفريقية ووجه أفريقيا المشرق.

وبدأت رواندا الاستعدادات الخاصة بإحياء ذكرى الإبادة الجماعية التي أسفرت عن مقتل نحو 800 ألف شخص قبل 25 عاما في الدولة الواقعة بشرق إفريقيا، ووصل العديد من الوفود الدولية إلى العاصمة كيغالي يوم السبت لحضور مراسم إحياء الذكرى الخامسة والعشرين.

وفي السابع من إبريل 1994، بدأت الإبادة الجماعية التي قام فيها أنصار جماعة الهوتو العرقية التى تمثل الأغلبية بقتل أعضاء من أقلية جماعة التوتسي والهوتو، وانتهت المذبحة بعد نحو مئة يوم عندما غزت الجبهة الوطنية الرواندية التابعة للتوتسي، من أوغندا بقيادة بول كاجامي وهو حاليا رئيس رواندا. 

كتاب الموقع