أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

رئيس الكونغو يعرب عن استيائه حول تقرير تنصت الصين على مبنى الاتحاد الأفريقى

أعرب الرئيس الكونغولى دينيس ساسو نغيسو عن استيائه مما تردد مؤخرا عن تنصت الصين على مبنى الاتحاد الأفريقى.

جاء ذلك فى معرض تعليق الرئيس الكونغولى على ما نشرته صحيفة (لوموند) الفرنسية مؤخرا من ادعاءات بأن الصين وضعت أجهزة تنصت فى جدران المبنى الذى شيدته كهدية للاتحاد الأفريقى خلال عام 2012، ويعتبر هذا المبنى رمزا للتعاون الصينى الأفريقي.

وقال الرئيس الكونغولى "إن الجميع أعربوا عن تقديرهم للصين لقيامها بتشييد هذا المبنى، وسنستمر فى أداء التحية لها على ذلك".

وأكد الرئيس الكونغولى أنه يتعين على وسائل الإعلام التى شاركت فى نشر تقرير مثير للسخرية فيما يتعلق بهذا الشأن أن تعرف أنه عندما نجرى مناقشات فى الاتحاد الأفريقى فإنه لا توجد لدينا مشكلات لنخفيها".

وأضاف "أنه إذا كانت هناك مفاوضات دبلوماسية أو مفاوضات سرية، فإنها لا تجرى أثناء مناقشات فى الاتحاد الأفريقى.. بعض المعلومات التى تلقيناها تشير إلى أن هناك أجهزة جاءت من دول مختلفة وليس من الصين، وهذا يدل على أن ما تم نشره فيما يتعلق بهذا الشأن كان مفبركا ويبعث على السخرية.. نرى أن التعاون الاستراتيجى بين الصين وأفريقيا أخذ خطوة كبيرة إلى الأمام".

وكانت صحيفة (لوموند) قد تعرضت لانتقادات من جانب العديد من مسئولى الاتحاد الأفريقى، ومن بينهم رئيس الاتحاد بول كاغامى ورئيس مفوضية الاتحاد موسى فكى بالإضافة إلى الرئيس البوروندى بيير نكورونزيزا الذى قال إن ما تم نشره عن ذلك كان تقريرا فبركته بعض وسائل الإعلام الغربية بهدف دق "إسفين" بين الدول الأفريقية والصين.

كتاب الموقع