أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

رئيس إفريقيا الوسطى يدعو إلى رفع حظر الأسلحة عن بلاده

أعرب رئيس إفريقيا الوسطى "فوستين تواديرا", أمس الأربعاء, في كلمته أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة عن امتنانه لهذه المنظمة الدولية التي ساعدت بلاده على استعادة استقرارها، لكنه يطالب - رغم ذلك - بالرفع الكامل عن حظر الأسلحة الذي فرضه مجلس الأمن التابع للأمم المتحدة على بلاده.

وكانت بعثة الأمم المتحدة المتكاملة متعددة الأوجه لبسط الاستقرار في إفريقيا الوسطى (مينوسكا) قد أنشئت سنة 2014 بمهمة حماية المدنيين بعد اندلاع قتال مدمر بين ميليشيا "أونتي بالاكا" ذات الأغلبية المسيحية وائتلاف "سيليكا" المتمرد ذي الأغلبية المسلمة.

وأشار بيان للأمم المتحدة إلى أن حظر الأسلحة المفروض على البلاد آنذاك تم تمديده لـ12 شهرا أخرى مطلع العام الجاري.

وقال تواديرا "نطمح للمساهمة في جهد مينوسكا الهائل لبسط الاستقرار وإحلال السلام في إفريقيا الوسطى"، مضيفا "لكن كي نحقق ذلك، دعوني أجدد من على هذا المنبر الموقر الدعوة إلى الرفع الكامل لحظر الأسلحة الذي ما يزال يثقل كاهل جيشنا الوطني".

يذكر أن أفرادا من "أونتي بالاكا" شنوا خلال أغسطس الماضي هجوما على عناصر "مينوسكا" في وسط جنوب البلاد، ما أودى بحياة عنصر بورندي من "القبعات الزرق".

كتاب الموقع