أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

خطة إنقاذ “إسكوم” تتصدر أولويات حكومة جنوب أفريقيا

من المقرر أن يقدم رئيس شركة الطاقة الحكومية في جنوب أفريقيا، مسودة خطة عمل لتغيير طريقة عمل المؤسسة، حيث أفادت وسائل إعلام محلية بأنه يفكر في تقسيم الشركة إلى كيانات، بوتيرة أبطأ مما تتصورها الحكومة.

ويعد تحقيق الاستقرار في شركة “إسكوم” القابضة، التي لديها ديون تقدر قيمتها بأكثر من 450 مليار راند (31 مليار دولار)، من أولويات الحكومة بجنوب أفريقيا.

ويؤثر عجز “إسكوم” عن توفير إمدادات منتظمة للكهرباء، على أعمال التعدين والتصنيع ومجالات الإنتاج الصناعي الأخرى، كما يقيد حركة النمو في أهم اقتصادات أفريقيا الصناعية.

وقالت ديكاتسو موتاي، المتحدثة باسم إسكوم، إن الرئيس التنفيذي للشركة، أندريه دي رويتر، الذي تولى هذا المنصب رسميا في وقت سابق من الشهر الجاري “سوف يقوم بنقل بعض الأفكار إلى مجلس الإدارة”.

وقالت إنه سيناقش تغيير نهج الشركة في العمليات، على وجه التحديد، دون أن تكشف عن مزيد من التفاصيل.

وكان الرئيس الجنوب أفريقي سيريل رامافوسا، قال في وقت سابق من الشهر الجاري، إنه رغم وجود خطط لتقسيم شركة الكهرباء الحكومية “إسكوم هولدينجز” إلى 3 كيانات منفصلة، إلا أنه لن يتم خصخصة الشركة.

كتاب الموقع