أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

توقيع اتفاق شراكة للصيد البحري المستدام بين غامبيا والاتحاد الأوروبي

وقعت الحكومة الغامبية والاتحاد الأوروبي اتفاق شراكة جديدة حول الصيد البحري المستدام، بعد مرور 22 عاما على انقضاء مدة البروتوكول السابق.

وذكر بيان أمس الثلاثاء من ممثلية الاتحاد الأوروبي في بانجول أن الجانبين رحبا بافتتاح عهد جديد من التعاون في قطاع صيد الأسماك.

وأوضح البيان أن الاتفاق يسمح لسفن الاتحاد الأوروبي بالصيد في المياه الإقليمية الغامبية، ويمدد بالتالي شبكة اتفاقيات صيد أسماك التونة في غرب إفريقيا.

ويغطي البروتوكول الجديد فترة ستة أشهر، وسيتيح لسفن الاتحاد الأوروبي فرصة لصيد 3300 طن من أسماك التونة وأنواع سمكية شبيهة لها، إلى جانب 750 طنا من سمك النازلي سنويا في المياه الإقليمية الغامبية.

وأشار البيان إلى أن الاتحاد الأوروبي سيدفع في المقابل مساهمة مالية لغامبيا قدرها 550 ألف يورو سنويا، يتم توجيه نصفها إلى تعزيز الإدارة المستدامة للموارد السمكية وتطوير قطاع صيد الأسماك الغامبي.

ويشمل الاتفاق كذلك التعاون في مكافحة الصيد غير القانوني وغير المصرح به وغير النظامي، والارتقاء باقتصاد أزرق، سيما زراعة الأسماك.

وسيتم توجيه دعم خاص لقطاع المصائد التقليدية. والتزمت غامبيا بالتحول إلى عضو في اللجنة الدولية للمحافظة على أسماك التونة في المحيط الأطلسي.

وسيدخل البروتوكول الجديد حيز التطبيق بعد استكمال الإجراءات التشريعية المتعلقة به.

كتاب الموقع