أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

توزيع الصلاحيات بين الرؤساء الثلاثة للسلطة التنفيذية الجديدة في بورندي

ستتولى سلطة جديدة بثلاثة رؤساء مقاليد الحكم في بورندي طوال السنوات السبع القادمة، مع مزيد من الصلاحيات لرئيس الجمهورية، "رئيس الدولة"، وحضور بروتوكولي في الأساس، لنائب الرئيس والوزير الأول، وفق نص الدستور الوطني.

وقد أدى نائب رئيس الجمهورية المعين، المدني بروسبير بازومبانزا، والوزير الأول المعين، جنرال الشرطة، ألان غيوم بونيوني، الأربعاء، اليمين أمام رئيس الدولة الجديد، الجنرال المتقاعد، أيفاريست ندايشيميي.

ومن صلاحيات رئيس الدولة أيضا، إقالة نائب الرئيس والوزير الأول.بالإضافة إلى ذلك، يجسد رئيس الجمهورية بمفرده، الوحدة الوطنية ويضمن احترام الدستور ويضمن استمرارية الدولة وسير العمل المنتظم للمؤسسات.

كما يحق لرئيس الدولة فقط العفو، ومنح أوسمة الجمهورية وتوشيحاتها، وإعلان حالة الطوارئ واتخاذ جميع التدابير التي تتطلبها مثل تلك الظروف.

وفي الجانب العسكري، فإن رئيس الجمهورية هو القائد الوحيد لقوات الدفاع والأمن الذي يعلن الحرب ويوقع الهدنة.

كما أن الرئيس هو وحده المفوض بالدعوة إلى الاستفتاء على أي مسودة دستورية وتشريعية وغيرها من النصوص التي قد تكون لها آثار عميقة على حياة ومستقبل الأمة أو على طبيعة وعمل مؤسسات الجمهورية.

أما نائب رئيس الجمهورية، فيتولى منصب مساعد لرئيس الدولة. وهكذا يمكن لنائب الرئيس أن يترأس مجالس الوزراء في غياب رئيس الدولة.

وتعتبر الحكومة في كليتها، مسؤولة عن تنفيذ سياسة الأمة "كما يحددها رئيس الجمهورية".والوزير الأول هو رئيس الحكومة الذي ينسق أنشطتها.

وينص نفس القانون الأساسي للبلاد على أن الوزير الأول وأعضاء الحكومة "مسؤولون بصفة جماعية" أمام رئيس الجمهورية.وتؤدي استقالة رئيس الوزراء إلى استقالة الحكومة ككل بموجب المادة 132 من الدستور.

كتاب الموقع