أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

تشاد تعلن إغلاق حدودها مع ليبيا حتى إشعار آخر

أعلنت تشاد الأحد على لسان وزيرها للأمن محمد ابا علي صلاح إغلاق حدودها مع ليبيا بطول 1400 كلم حتى إشعار آخر، وذلك بعد شهر من دخول متمردين إلى أراضيها من الجنوب الليبي. وكانت نجامينا أعلنت مطلع العام 2017 إغلاق كامل الحدود مع ليبيا لتعود وتقرر بعد بضعة أشهر إعادة فتحها جزئيا.

أعلنت تشاد الأحد إغلاق حدودها مع ليبيا بعد شهر من دخول متمردين إلى أراضيها من الجنوب الليبي، بحسب ما أكد وزير الأمن محمد ابا علي صلاح.

ونقل التلفزيون الوطني عن الوزير، الذي كان يقوم بزيارة كوري بوغودي في شمال غرب تشاد في تيبستي، قوله: "لقد اتخذنا قرار إغلاق الحدود بين تشاد وليبيا اعتبارا من الآن وحتى إشعار آخر". وقال الوزير إن "هذه المنطقة أصبحت ملتقى لأفراد العصابات والإرهابيين والمتمردين".

وكانت نجامينا أعلنت مطلع العام 2017 إغلاق كامل الحدود مع ليبيا بطول 1400 كلم لتعود وتقرر بعد بضعة أشهر إعادة فتحها جزئيا.

وكوري بوغودي منطقة غنية بالذهب تقع في منطقة جبلية عند جانبي الحدود بين تشاد وليبيا وتستقطب عددا من التشاديين والأجانب.

والأحد قال الوزير إن "كل من سيتواجد في هذا الموقع من كوري سيعتبر إرهابيا"، معلنا "نزع السلاح من الشعب ومنع التنقيب عن الذهب رسميا".

وشمال التشاد على ارتباط وثيق بالجنوب الليبي الذي تمر عبره غالبية الإمدادات الغذائية. وهذه المنطقة من الساحل صحراوية وقليلة السكان وقد تمركزت فيها مجموعات تشادية متمردة.

تشاد تعلن إغلاق حدودها مع ليبيا حتى إشعار آخر

أعلنت تشاد الأحد على لسان وزيرها للأمن محمد ابا علي صلاح إغلاق حدودها مع ليبيا بطول 1400 كلم حتى إشعار آخر، وذلك بعد شهر من دخول متمردين إلى أراضيها من الجنوب الليبي. وكانت نجامينا أعلنت مطلع العام 2017 إغلاق كامل الحدود مع ليبيا لتعود وتقرر بعد بضعة أشهر إعادة فتحها جزئيا.

أعلنت تشاد الأحد إغلاق حدودها مع ليبيا بعد شهر من دخول متمردين إلى أراضيها من الجنوب الليبي، بحسب ما أكد وزير الأمن محمد ابا علي صلاح.

ونقل التلفزيون الوطني عن الوزير، الذي كان يقوم بزيارة كوري بوغودي في شمال غرب تشاد في تيبستي، قوله: "لقد اتخذنا قرار إغلاق الحدود بين تشاد وليبيا اعتبارا من الآن وحتى إشعار آخر". وقال الوزير إن "هذه المنطقة أصبحت ملتقى لأفراد العصابات والإرهابيين والمتمردين".

وكانت نجامينا أعلنت مطلع العام 2017 إغلاق كامل الحدود مع ليبيا بطول 1400 كلم لتعود وتقرر بعد بضعة أشهر إعادة فتحها جزئيا.

وكوري بوغودي منطقة غنية بالذهب تقع في منطقة جبلية عند جانبي الحدود بين تشاد وليبيا وتستقطب عددا من التشاديين والأجانب.

والأحد قال الوزير إن "كل من سيتواجد في هذا الموقع من كوري سيعتبر إرهابيا"، معلنا "نزع السلاح من الشعب ومنع التنقيب عن الذهب رسميا".

وشمال التشاد على ارتباط وثيق بالجنوب الليبي الذي تمر عبره غالبية الإمدادات الغذائية. وهذه المنطقة من الساحل صحراوية وقليلة السكان وقد تمركزت فيها مجموعات تشادية متمردة.

 

كتاب الموقع