أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

ترحيل قرابة 200 مهاجر نيجرى من ليبيا

تم ترحيل نحو 200 مهاجر من النيجر، كانوا محتجزين فى مراكز احتجاز فى العاصمة الليبية، طرابلس، الثلاثاء، إلى بلدهم، بحسب ما أفاد مصور وكالة فرانس برس.

ورحل المهاجرون فى طائرة، انطلقت من مطار معيتيقة، شرق العاصمة الليبية، وذلك بالتنسيق مع المنظمة الدولية للهجرة.

وقال متحدث باسم مكتب مكافحة الهجرة السرية فى طرابلس، إن بين المرحلين خمسون إمراة، وأربعة أطفال.

وأوضح الملازم حسنى أبو عينة، أنه من المقرر تنظيم رحلتين آخريين فى الأسابيع المقبلة، وتشمل ما يزيد عن 900 مهاجر.

وبحسب موقع منظمة الهجرة، فإن هذه المنظمة ساعدت فى 2016، 1589 مهاجرًا على العودة الطوعية إلى بلدهم الأصلى، مانحة الأولوية للأشخاص "الأشد هشاشة".

ويستغل مهربو البشر، حالة الفوضى السائدة فى ليبيا منذ الإطاحة بنظام معمر القذافى، فى 2011، وتنطلق معظم رحلات الهجرة السرية من غرب ليبيا باتجاه ايطاليا التى لا تبعد إلا 300 كم.

ويعتزم الأوروبيون تفعيل إجراءات لتعطيل وصول آلاف المهاجرين من ليبيا، وتثير هذه الإجراءات قلق المنظمات غير الحكومية التى تخشى تعرض المهاجرين الذين يعلقون فى ليبيا لسوء المعاملة.

وفى غياب جيش رسمى، وشرطة نظامية، تتولى عدة مجموعات مسلحة دور حرس الحدود فى ليبيا، وهى كثيرًا ما تتهم بالتواطؤ، وحتى التورط فى تهريب مهاجرين بمقابل.

كتاب الموقع