أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

بريطانيا: تمويل بقيمة 620 مليون جنيه إسترليني للمشروعات البريطانية-الأفريقية

قالت وزيرة التجارة البريطانية ليز تروس، إن حكومتها خصصت تمويلا بقيمة 620 مليون جنيه “إسترليني” لدعم المشروعات البريطانية – الأفريقية المشتركة ، والصادرات البريطانية الى القارة الأفريقية.

 وأضافت الوزيرة البريطانية، خلال جلسة “النمو” التي عقدت في إطار قمة الاستثمار البريطانية – الأفريقية ، إن هذا التمويل سوف يخصص لدعم مشروعات البنية التحتية ، بما فيها اعادة تأهيل المراكز الصحية في كل من :غانا وزامبيا، وإقامة “منتزه الأعمال” بأوغندا، وتشييد الطرق بالجابون.

وأضافت، أن ثماني دول أفريقية جاءت في قائمة اسرع “15 اقتصادا ” في العالم من حيث نمو الناتج المحلى الإجمال ، لافتة إلى أن النمو الاقتصادي لتلك الدول يهم بريطانيا.

وأشارت، إلى رغبة بريطانيا في أن تكون ” شريك الاختيار” لقارة أفريقيا ، منوهة إلى أن التمويل والخبرة البريطانية يعدان المكون الرئيسي لمشروعات البنية التحتية بأفريقيا ، وسيسهمان في تحسين الأوضاع المعيشية لملايين الأفارقة.

وأكدت الوزيرة البريطانية، خلال الجلسة، التزام بلادها بتقوية علاقاتها التجارية مع أفريقيا لتوفير الوظائف وتعزيز النمو الاقتصادي وهو ما سينعكس إيجابا على الأعمال البريطانية والأفريقية المشتركة.

وكانت بريطانيا، قد أعلنت في أغسطس عام” 2018 ” عن برنامج استثماري جديد لأفريقيا بقيمة أربعة مليارات جنيه “إسترليني”.

وعلى صعيد أخر، أكدت الحكومة البريطانية دعمها لرائدات الأعمال بالدول الإفريقية للوصول إلى الأسواق الدولية ومساعدتهن على التغلب على العقبات التي توجه مشروعاتهم.

وقالت وزارتا التنمية الدولية والتجارة الدولية البريطانيتين في بيان على هامش قمة الاستثمار البريطانية الإفريقية التي بدأت أعمالها بالعاصمة البريطانية لندن، إن الدعم البريطاني لرائدات الأعمال الأفارقة يستهدف تسهيل أعمالهن بالأسواق الدولية.

ووفقا للبيان سيتاح لرائدات الأعمال من كينيا ونيجيريا وغانا فرصة الوصول إلى الفرص التجارية والاستثمارية بالأسواق الدولية بدعم بريطاني الذى سيسهم أيضا في توفير حوالى 3000 فرصة في مجال ريادة الأعمال للنساء الأفارقة.

وأوضح أن توفير المزيد من الفرص للمرأة الإفريقية للعمل وزيادة دخولهن سوف يضيف للاقتصاد العالمي نحو 12 تريليون دولار أو ما يعادل 11 في المائة بحلول عام 2025.

ومن جانبه، أعلن وزير التنمية الدولية البريطاني ألوك شارما أن بريطانيا تستهدف من وراء دعمها لرائدات الأعمال الأفارقة إلى مساعدتهن على التغلب على العقبات التي تعرقل مشروعاتهن وربطهن بالأسواق الدولية.

وتشير الإحصائيات إلى أن حجم التجارة بين بريطانيا وإفريقيا تجاوز 33 مليار جنيه إسترليني عام 2018 ، بينما زاد عدد الشركات البريطانية العاملة بالأسواق الإفريقية إلى حوالى 2000 شركة ، وارتفع حجم الاستثمارات البريطانية بالقارة إلى حوالى 20 مليار دولار، حوالى 15.83 مليار جنيه إسترليني في العام الماضي.

كتاب الموقع