أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سوازيلاند سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

الهيئة العليا للحكم الرشيد في الكوت ديفوار تنتقد "أفروبارومتر" والشفافية الدولية

عقدت الهيئة العليا للحكم الرشيد في الكوت ديفوار، الثلاثاء 20 أغسطس 2019، مؤتمرا صحفيا علقت فيه على ما ورد في التقرير الثاني للمنظمة غير الحكومية "أفروبارومتر" ومنظمة الشفافية الدولية، بشأن مستوى الفساد في البلاد، وهو ما أثار جدلا في مختلف الأوساط.

وحرصت الهيئة العليا للحكم الرشيد، في مؤتمرها الصحفي، على "إطلاع الإيفواريين على أداءات الكوت ديفوار في مجال محاربة الفساد، مع التركيز على الأرقام التي نشرتها منظمتان غير حكوميتين مؤخرا".

وردا على بيانات الوثيقة التي جاء فيها أن 58 في المائة من الأشخاص يعتبرون أن محاربة الفساد ليست فعالة بما يكفي، أوضح فريق نغولو كوليبالي، الهيئة العليا للحكم الرشيد، أن أداءات الكوت ديفوار من أفضل الأداءات في العالم، عازيا هذا التصور لدى هذه الشريحة من السكان إلى نقص التواصل من جانبها والاطلاع على وقائع الميدان.

وأشار المتحدثون في المؤتمر الصحفي، إلى أن الكوت ديفوار كسبت 8 نقاط وارتقت من المركز الـ136 سنة 2013 إلى المركز الـ105 سنة 2018، مؤكدين أن 20 بلدا فقط، استطاعت منذ سنة 2012، أن تحسن بقدر معتبر نتائجها في هذا المجال، ومنها الكوت ديفوار.

وبخصوص 40 في المائة من الناس الذين اعتبروا في تقرير "أفروبارومتر" ومنظمة الشفافية الدولية، أن الفساد ازداد في الكوت ديفوار، تسجل الهيئة العليا للحكم الرشيد أن هذه النسبة ظلت على حالها منذ سنة 2016، مبينة أن الكوت ديفوار حلت مع هذه النسبة، بعد البلد السابع الموجود على قائمة البلدان ذات النتائج الأفضل.

وبالنسبة للهيئة التي حاولت إما أن تبرر الأرقام المنشورة في التقرير وإما أن تفندها، فإن الهدف من اللقاء مع الصحفيين هو إطلاعهم على أنه على خلاف ما قيل أو كُتب، لا توجد الكوت ديفوار إطلاقا في موقف سيئ بخصوص أدائها في مجال ارتفاع مستوى الفساد منذ 2016.

كتاب الموقع