أثيوبيا أنجولا أوغندا إريتريا اسواتيني  افريقيا الوسطى الجابون الجزائر الرأس الأخضر السنغال السودان الصومال الكاميرون الكونغو الكونغو الديمقراطية المغرب النيجر بنين بوتسوانا بوركينا فاسو بوروندي تشاد تنزانيا توغو تونس جزر القمر جنوب أفريقيا جنوب السودان جيبوتي رواندا زامبيا زيمبابوي ساو تومي وبرينسيبي سيراليون غامبيا غانا غينيا غينيا الاستوائية غينيا بيساو كوت ديفوار كينيا ليبيا ليبيريا ليسوتو مالاوي مالي مدغشقر مصر موريتانيا موريشيوس موزمبيق ناميبيا نيجيريا

النقد الدولي يدعم برنامج الإصلاح الاقتصادي في مالي

استفادت مالي استفادت من اتفاق تحصل بموجبه على مبلغ 57.6 مليون دولار أمريكي، أي حوالي 31.09 مليار فرنك إفريقي، من صندوق النقد الدولي، بهدف دعم برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وجرى التوقيع على هذا الاتفاق يوم الإثنين الماضي في واشنطن، خلال اجتماع مجلس إدارة صندوق النقد الدولي الذي أشاد أعضاؤه بالإصلاحات المنتهجة من قبل الحكومة المالية.

ولاحظ البيان أن هذه الإصلاحات تركز على مكافحة الأزمة الصحية المرتبطة بجائحة كورونا (كوفيد 19) وانعكاساتها على الصعيدين الاقتصادي والاجتماعي، والحد من النفقات غير ذات الأولوية، واستقرار توازنات الاقتصاد الكلي على المدى القصير، واستدامة الميزانية على المدى المتوسط، والإجراءات الداعمة للنمو ومكافحة الفقر.

ويشكل تعزيز تعبئة الموارد الداخلية عبر إجراءات افتراضية (التصريح والدفع عن بعد)، ومواصلة تنفيذ حساب الخزينة الواحد، ومساعدة الأسر الفقيرة والهشة طبقا لخطة عمل الحكومة التي اعتمدها المجلس الوطني الانتقالي، جملة من الإصلاحات الأخرى التي أثارت اهتمام أعضاء مجلس إدارة صندوق النقد الدولي.

وجاء هذا التمويل تتويجا للمراجعتين الثانية والثالثة للبرنامج الاقتصادي والمالي المبرم مع صندوق النقد الدولي والمدعوم من آلية التمويل الموسع، والذي أقره مجلس إدارة الصندوق بتاريخ 28 أغسطس 2019 .

وأضاف البيان أن هذا التمويل سيسمح بتعزيز جهود الحكومة المالية في مواجهة الاحتياجات التمويلية للبلاد، ودعم النفقات الاجتماعية، والإنعاش الاقتصادي لمرحلة ما بعد الجائحة.

كتاب الموقع